«السحل بالسحل يذكر»: تحميل 375 فيديو لسحل وتعذيب على «يوتيوب» فى يناير فقط

انفجار فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعى لتأكيد المنهج الوحشى
كتب : رحاب لؤى الأحد 03-02-2013 09:34
صورة أرشيفية صورة أرشيفية

لم يعد مشهد السحل والتعذيب بغريب على المصريين، بعد أن تحول إلى طقس يومى، يتعرضون له داخل مصر، وخارجها، فلا ينسى أحد مشهد سحل المواطن المصرى فى قرية كترمايا بلبنان، الذى تم قتله وذبحه والتمثيل بجثته، فمنذ نقل واقعة سحل المواطن حمادة صابر أمام قصر الاتحادية انفجرت على مواقع التواصل الاجتماعى فيديوهات السحل والقتل، واستدعت ذاكرة النشطاء واقعة سحل وتعرية «ست البنات» فى أحداث مجلس الوزراء، وما تعرض له المواطن مينا فيليب فى أحداث الاتحادية الأولى، وغيرها الكثير.

فى يناير فقط، بلغ عدد مقاطع التعذيب والسحل التى تم تحميلها على موقع «يوتيوب» 375 مقطعاً، بعضها مكرر، وبعضها مفصل، لم يكن المقطع الأخير لسحل وتعرية مواطن عند قصر الاتحادية هو الوحيد للسحل هذا الشهر، لكنه كان الأوضح والأعلى مشاهدة، حيث بلغت نسبة مشاهدة إحدى نسخه 92.243 مشاهدة، سبقته مقاطع عديدة، مبكية، من بينها مقطع بعنوان: «أثناء خطف حسن مصطفى» شرح صاحب الفيديو قصته: «أمام مكتب المحامى العام، بعد ما خطفوا حسن من بيننا، وهما بيزقوا فينا قبل ما ينزلونا دورين لغاية الشارع وسط زق وسحل وتلطيش للكل ولاد وبنات، وختمت بأمين شرطة رفع علينا طبنجته رش فى وشوشنا سلف ديفنس، علشان زعلوا لما ضربت عسكرى باليد بعد ما هو ضربنى على دماغى، مابيشوفوش إلا ضربنا ليهم وإحنا بندافع عن نفسنا، يسقط حكم المرشد وزبانيته».

فيديو آخر بتاريخ 1 فبراير تم نشره على الموقع، يوضح قيام أفراد من الشرطة بسحل وضرب متظاهر على كوبرى قصر النيل، لم ينل الفيديو نصيبه من المشاهدة، أما المقطع الذى يظهر 12 مجنداً تم سحلهم على يد أمناء شرطة فى سيناء فحظى بـ409 مشاهدات.

مع الوقت بدا أن عمليات السحل أصبحت أسلوب حياة، ففى الجامع الأزهر، سحل عدد من المصلين مواطناً اعترض على خطبة الشيخ القرضاوى، وطردوه من الجامع، هذا عن حالات السحل المصورة، أما تلك التى تتم بصورة غير معلنة فحدث ولا حرج، كان آخرها وأشهرها ما حدث لمحمد عبدالعزيز الجندى، الشاب الذى يرقد فى العناية المركزة، فى حالة حرجة وخطيرة، بعد تعرضه لعنف بدنى شنيع وجروح قطعية بالرأس إثر تعذيب واعتداء وسحل».

الأخبار المتعلقة:

«السحل» هو الحل

دليل الشرطة فى مواجهة المتظاهرين: ضرب.. «تصفية» للعيون.. وأخيراً «سحل وتعرية»

خبير أمنى: الشرطة تدفع فاتورة ضعف «الإخوان».. وعدم قدرتهم على إدارة البلاد

ضحايا «السحل»: تعرية المتظاهرين أمام «الاتحادية» فضحت «الإخوان»

«الداخلية» تتكفل بعلاج «صابر» وتؤكد: سندعمه نفسياً ومعنوياً

فى مديح «الإخوان» لـ«الشرطة»

«السحل» يعيد «غضب القناة».. والمحافظات تطالب بـ«إقالة حكومة قنديل»

سياسيون: «فضيحة» يتحملها الرئيس ووزير الداخلية.. والعار سيلحق بالجميع

«الإخوان» ترفض إقالة وزير الداخلية.. وتُحمل القوى السياسية المسئولية

«القوى الثورية»: القمع الوحشى يُسقط شرعية النظام

قضاة وقانونيون: تعليمات «مرسى» لـ«الداخلية» باستخدام القوة «تحريض مع سبق الإصرار»

«الأمم المتحدة» تطلب التحقيق الفورى فى «واقعة السحل»

«الوطن» داخل مستشفى الشرطة: حراسة مشددة والزيارة ممنوعة.. وأهالى «المسحول»: «إحنا صعايدة ومش هنسيب حقنا»

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات
اضف تعليق