"السيسي" يكرم أسرة "الشاذلي" خلال حفل انتهاء فترة الإعداد لطلبة الكليات العسكرية

كتب : أ ش أ الخميس 28-02-2013 08:49
الفريق أول عبد الفتاح السيسي الفريق أول عبد الفتاح السيسي

شهد الفريق أول عبد الفتاح السيسي، القائد العام ووزير الدفاع والإنتاج الحربي، حفل انتهاء فترة الإعداد العسكري والتدريب الأساسي لطلبة الكليات العسكرية والمعهد الفني للقوات المسلحة "دفعة الفريق سعد الدين الشاذلي" رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق، التي تضم الدفعات 109 حربية، و67 بحرية و82 جوية و54 فنية عسكرية، و44 دفاع جوي.

في بداية الاحتفال، قدم الطلبة عروضًا للأنشطة المختلفة، التي تم التدريب عليها خلال فترة الإعداد العسكري، التي تظهر تحولهم من الحياة المدنية إلى الحياة العسكرية بكل قيمها وتقاليدها ومسؤوليتها تجاه الوطن والدفاع عنه.

وكرم الفريق أول عبدالفتاح السيسي، عددًا من الطلبة المتميزين علميًا ورياضيًا، وعدد من الضباط وأعضاء هيئة التدريس بالكلية وتكريم أسرة الفريق سعد الشاذلي، وشهدت مراسم الاحتفال عرضًا رياضيًا تضمن عددًا من التمرينات ومهارات الاشتباك والدفاع عن النفس واللعبات الفردية والجماعية، ومهارات الفروسية عكست مدى ما اكتسبه الطلبة من مهارات رياضية وبدنية وقوة تحمل عالية، باعتبارها إحدى الركائز الأساسية لبناء ضباط المستقبل بالكليات والمعاهد العسكرية.

واستعرضت مجموعات أخرى من الطلبة مهاراتهم في تنفيذ عدد من التكتيكات الصغرى والمهارة في الميدان وفنون القتال المتلاحم، وتنفيذ الرمايات من الثبات والحركة وبأوضاع الرمي المختلفة باستخدام الأسلحة الصغيرة وأجهزة التنشين المتطورة والتي أكدت وصول الطلبة إلى المعدلات القياسية والقدرة على استخدام كافة الأسلحة تحت مختلف الظروف.

وقدمت الموسيقات العسكرية عددًا من اللوحات الجماعية وعزف عدد من المقطوعات الموسيقية والأغاني الوطنية التي تحكي بطولات الجيش المصري، واختتم العرض بالعرض العسكري الذي شارك فيه مجموعات من طلبة الكلية الحربية والطلبة المستجدين من الكليات العسكرية المختلفة يتقدمهم حملة الأعلام، وتقديم عدد من مهارات التعليم الأولى باستخدام السلاح الذي عكس المستوي الراقي والانضباط العسكري المتميز الذي وصل إليه الطلبة خلال فترة الإعداد العسكري.

وأعلن كبير معلمي الكلية الحربية نتيجة مرحلة انتهاء فترة الإعداد العسكري للطلبة المستجدين والتي امتدت لأكثر من 100 يوم، والتي تعتبر من أطول فترات الإعداد العسكري وتم خلالها حصول الطلبة على أعلى معدلات التدريب البدني والعسكري وتأهيل الطلبة على العلوم العسكرية الأساسية والعلوم العامة ورفع مستوى لياقتهم البدنية وزيادة الوعي الثقافي والقومي في العديد من المجالات، وقد بلغت نسبة النجاح لمن استوفوا الشروط 98%، للكليات ومائة في المائة للمعهد الفني.

وكرم الفريق أول السيسي، أوائل الطلبة المستجدين من طلبة الكليات العسكرية تقديرًا لتفوقهم وتميزهم العلمي والرياضي خلال فترة الإعداد العسكري، كما كرم عدد من ضباط القوات المسلحة وأعضاء هيئة التدريس بالكلية.

وفي لمسة وفاء وتقدير من القوات المسلحة لأحد أعظم قادتها السابقين؛ قام الفريق أول "السيسي" بتكريم أسرة الفريق سعد الدين الشاذلي رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق خلال حرب أكتوبر المجيدة، والذي أطلق اسمه على الدفعات الجديدة، كما تم عرض فيلم تسجيلي يستعرض قصة حياته، ثم ردد الطلبة المستجدون قسم وعهد بأن يكون ولائهم لمصر والقوات المسلحة وأن ينفذوا كل ما يكلفون به من مهام لحماية شعب مصر العظيم.

وألقى اللواء أركان حرب عصمت مراد مدير الكلية الحربية كلمة، أشار فيها إلى أن هؤلاء الطلاب أصبحوا على بداية الطريق لتلقي علومهم التخصصية ليكونوا ضباطًا كلا في مجاله، وأن اجتيازهم لتلك الفترة الصعبة من الإعداد العسكري وبهذه الصورة تعتبر دافعًا لهم للاستمرار والتقدم والنجاح ليكونوا جنودًا للوطن رافعين رايات منتصرة، ومحافظين على القوات المسلحة في الصدارة دائمًا، مؤكدًا أن الكلية الحربية ستظل أحد الروافد الأساسية التي تمد مصر بنخبة من خيرة أبنائها الأوفياء ورجالها المخلصين وقادتها العظام، الذين أرسوا أسس وقواعد العلوم العسكرية وفنون القتال منذ بذوغ فجر الدولة الحديثة.

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات
اضف تعليق