مواجهة «الآثار السلبية»: خطة لـ«النفايات الصلبة» وتطوير «الصرف الصحى»

الأحد 20-11-2016 AM 10:05
مواجهة «الآثار السلبية»: خطة لـ«النفايات الصلبة» وتطوير «الصرف الصحى»

صورة أرشيفية

11 فرصة لمواجهة الآثار السلبية الكثيرة لمشاكل «الإسكندرية»، وبحيرة ووادى مريوط، بحسب خطة مواجهة التلوث، التى تركزت على 3 محاور؛ الأول كان فى محور «الإقليم والبيئة»، حيث يمكن إدراج المعالجة الثانوية فى محطات المعالجة الشرقية والغربية، ووضع خطة ناشئة لإدارة النفايات الصلبة، وتطوير نظام الصرف الصحى فى منطقة برج العرب، وتنفيذ خطط التنمية العمرانية فى العامرية، وبرج العرب، وبرج العرب الجديدة، وتحسين شبكات النقل، واتصال الطريق بين «الدخيلة»، و«الميناء الغربى».

أما ثانى المحاور فكان «البشر والاقتصاد»، حيث يجرى الترويج للمرحلة الثانية من خطة إدارة الميناء الغربى، وتشجيع السياحة القائمة على التراث الأثرى، فيما كان ثالث المحاور هو «الجهات المعنية والتشريعات»، حيث إن هناك فرصاً فى وجود تمويل دولى لمبادرات الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية، وبناء القدرات لمديرى المناطق الساحلية فى الإدارة التعاونية، والارتقاء بالوعى البيئى، وتحسين آليات التنسيق بين الجهات المعنية بما فى ذلك جميع المستويات الإدارية، والقطاعات الاقتصادية، والمجتمع البحثى.

مشروع «دولى» لمكافحة التلوث بـ«التكنولوجيا» فى الإسكندرية

التعليقات

عاجل