الرقابة الإدارية تحرر قضايا ببيع إسطوانات بوتاجاز بأغلى من ثمنها ببورسعيد

الأربعاء 23-11-2016 PM 03:40
كتب: هبه صبيح
الرقابة الإدارية تحرر قضايا ببيع إسطوانات بوتاجاز بأغلى من ثمنها ببورسعيد

صورة ارشيفية

تمكنت الحملات التموينية، التى شنتها هيئة الرقابة الإدارية ببورسعيد، اليوم، من تحرير عدد من القضايا التموينية الخاصة بالاستيلاء على إسطوانات البوتوجاز والبيع بأغلى من ثمنها.

كانت الحملة التموينية، قد نظمت بقري بحر البقر جنوب بورسعيد ‏وذلك لضبط الأسواق والتأكد من توافر السلع والخدمات خاصة فى قرى المحافظة، تحت إشراف العميد أحمد رمضان، رئيس مكتب الرقابة الإدارية، والعقيد ‏شريف أبو الدهب نائب رئيس المكتب ببورسعيد، وقادها العقيد محمد الجهينى، بالإشتراك مع مديرية التموين ببورسعيد، برئاسة مجدي الخضر، وكيل ‏المديرية وخالد فهمى رئيس الرقابة التموينية، ومحمد أنسى، مدير إدارة تموين الجنوب ‏وحيث تم تفقد مستودعات البوتجاز في منطقة بحر البقر.

وأسفرت عن تحرير أربعة محاضر مختلفة ‏من بينها محضر لمحطة تعبئة البوتاجاز بشطا بعد أن تبين وجود عجز بخمس عينات من الأسطوانات التجارية ‏والمنزلية تقدر بحوالي 22 كيلو بأحد المستودعات بالإضافه لوجود مخالفة بأخرى بوجود 12 إسطوانة تجارية ‏بالمخالفة بشرط الترخيص الخاص بالإسطوانات المنزلية فقط.‏

كما سجلت الحملة أيضا وجود محل قام بالجمع والإستيلاء على 21 أسطوانه بوتاجاز ودعمه بمنطقة شادر عزام وتم إستدعاء رجال الشرطة، وذلك بعد تدخل الأهالى فى محاولة لتهريب الأسطوانات، وبالفعل تم إتخاذ الإجراءات ‏القانونية حيال الواقعة و تحرير محضر بشأنها. ‏

وعلى جانب أخر تفاجئ رجال الرقابة التموينة أثناء الحملة بأحد الباعة الجائلين يقوم ببيع الاسطوانة بـ30 جنيه أمام ‏مقر الرقابة الإدارية بالمخالفة للسعر الرسمى المحدد وهو مبلغ 15 جنيه مصاريف توصيل، وتم إتخاذ اللازمة أيضا ‏وتحرير محضر بالواقعة.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل