بعد إنقاذ 5 سلاحف بحرية.. مؤسس الفريق بالإسكندرية: لم تكن المرة الأولى

الأربعاء 25-01-2017 AM 02:06
بعد إنقاذ 5 سلاحف بحرية.. مؤسس الفريق بالإسكندرية: لم تكن المرة الأولى

مى حماده، مؤسس ومسؤول فريق انقاذ السلاحف والحياة البريه

قالت مي حمادة، مسؤول ومؤسس فريق إنقاذ السلاحف والحياة البرية، والذين تمكنوا من شراء سلاحف بحرية من سوق المعهد الديني بمنطقة العصافرة شرق الإسكندرية، أول أمس، إنها لم تكن المرة الأولى للفريق في إنقاذ السلاحف، مؤكدة أنهم يعملون منذ 3 سنوات من أجل إنقاذ السلاحف البحرية.

وأضافت مي، في تصريح خاص لـ"الوطن"، أن الفريق ليس دوره فقط إنقاذ السلاح البحرية وإطلاق سراحها على البحر، بل يقوم بعمل حملات توعية من أجل الحفاظ على فصائل السلاحف البحرية الخاصة النادرة الممنوع اصطيادها.

وأكدت أن الفريق أنقذ عدد كبير من السلاحف، سواء بمفرده بمجهوده الشخصي أو مع جهاز شئون البيئة وشرطة المسطحات.

وأشارت إلى أن الفريق مكون من 6 أعضاء، وهم "مي حمادة، حاتم مشير، باربرا جرين، أحمد اشرف، عامر محمود، أيمن حسين".

وأكدت أن الحملة الأخيرة "جاءت بعد كتابة البوست على موقع التواصل الاجتماعي، والتحرك الفوري للسوق لشراء السلاحف وتم إنقاذ 5 فقط، وكان لا يوجد وقت لعمل بلاغات وتم نقلهم عبر سياراتها وإعداد ملف لهم بأنواعهم، ونزولهم للبحر بشاطئ كليوباترا في المنتزه".

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل