أنبوبة ومولوتوف على «تى شيرت».. الثورة مستمرة

كتب : سماح حسن الأحد 19-05-2013 08:28
احدث صيحه فى تيشرتات الشباب احدث صيحه فى تيشرتات الشباب

تى شيرت مطبوع عليه صورة أنبوبة بوتاجاز، وآخر مطبوع عليه صورة قنبلة مولوتوف.. هما أحدث صيحة فى أزياء الشباب سواء المتعاطف مع الفقراء الذين لا يجدون أنبوبة بوتاجاز، أو الرافض لاستخدام العنف فى المظاهرات السلمية.

مصممو هذه الملابس هم مجموعة من الشباب بدأوا فكرتهم منذ عام 2007، فى البداية طبعوا خطوطاً عربية على الـ«تى شيرت»، ولاقت الفكرة إقبالاً كبيراً من المصريين والأجانب، ثم تطورت لتحل الرسومات محل الخطوط العربية بأشكال مختلفة وغير متوقعة، وبعد الثورة تطورت فكرتهم أكثر وأصبحت تعتمد على مزج السياسة بالأزياء، مستغلين كل الأحداث السياسية التى يشهدها الشارع المصرى لابتكار أفكار جديدة، فبعد أحداث العنف التى شهدتها معظم التظاهرات طبعوا رسومات مولوتوف على الـ«تى شيرتات»، وبعد أزمة الوقود وما تبعها من نقص فى أنابيب البوتاجاز، رسموا أنبوبة على الـ«تى شيرت»، وهكذا استطاعوا أن يستفيدوا من كل الأحداث.

أحمد حسين، أحد القائمين على هذا المشروع، قال: فور تولى «مرسى» رئاسة الجمهورية واكتشاف ضعفه فى اللغة الإنجليزية صممنا «تى شيرت» مكتوباً عليه: «إنجليزى ده يا مرسى؟»، وأضاف أحمد أن زبائنهم لا يقتصرون على المصريين فقط بل الأجانب أيضاً ممن يهتمون بالشأن المصرى ويتابعون الأحداث التى تجرى فى الشارع المصرى.

a

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات
اضف تعليق