تحدث "النوبية" بطلاقة.. تطبيق "نوبي" جديد للحفاظ على التراث

الأحد 05-03-2017 PM 06:04
تحدث "النوبية" بطلاقة.. تطبيق "نوبي" جديد للحفاظ على التراث

تطبيق نوبي

"أنت بتتكلم نوبي؟"، "النوبي ده لغة ولا لهجة؟"، " ممكن تقولي كلمة؟" نوبي؟" وغيرها من الأسئلة التي نطرحها بمجرد أن نصادف أحد الأشخاص ذوي الأصول النوبية، الذين يعيشون سواء في القاهرة أو غيرها من المحافظات، لكن قد نفاجأ أنه لا يجيد تحدث النوبية، وتقتصر معرفته بها على بعض الكلمات البسيطة، لذلك كان تطبيق نوبي، أول تطبيق يُدشن لتعلم اللغة النوبية.

تطبيق نوبي، هومحاولة لمجموعة من خمسة شباب نوبيين للمحافظة على التراث واللغة النوبية من الإندثار، جاءت الفكرة من أن جيل الجديد من النوبيين الذين ولدوا في القاهرة والأسكندرية والمحافظات الأخرى لا يتحدثون اللغة النوبية، ولا يعرفون عنها الكثير، رغم وجود محاولات سابقة لنشر اللغة النوبية وتعليمها للأجيال الجديد،عن طريق كورسات اللغة التي كانت تُعقد في جمعيات النوبية المختلفة، ولكنها لم تأتي بالنتائج المرجوة منها.

ويقول وليد توكا، أحد أفراد الفريق "فكرنا أن واجبنا كشباب نوبيين الحفاظ على التراث النوبي، إلى أحد أهم ركائزه هو اللغة، لكن بطريقة مبتكرة، ومش تقليدية، علشان تتناسب مع التطور والسرعة إلي بيعشها الجيل الحالي، فقررنا نعمل تطبيق "نوبي".

"نوبي".. لم يجد أعضاء الفريق أفضل من ذلك الاسم ليعبر عن مضمون التطبيق، الهدف منه وما يحتويه عن حياة النوبيين وعاداتهم وثقافتهم، بداية من الكلام، والأكلات وصولا إلى صور النوبة القديمة والتهجير، بالإضافة إلي بعض المناهج التي جمعوها من معلمو اللغة ولكن بطريقة جديدة، فالتطبيق يحمل تسجيلات صوتية للكلمات وترجمة لكل كلمة باللغة العربية والإنجليزية : "فكرة التطبيق الألكتروني، و إلي ممكن بيقدمه من مزايا وأدوات، أسهل وأسرع في تعلم اللغة، سواء للنوبيين أو غير النوبيين ولجميع الأعمار".

ولم يكن هدف هؤلاء الشباب، تقديم اللغة النوبية بطريقة جديدة فقط، ولكن أيضا تغير الصورة الذهنية عن النوبة، وتقدمها صورة جديد عن حياة النوبيين بكافة نواحيها، تناسب الإختلاف والتطور الذي طرأ عليها، فالصورة الذهنية التي تحتل عقل الناس عن النوبة بكل تفاصيلها أغلبها من حياة ما قبل بناء السد العالي،وعن الفلكور والثقافة النوبية، دون التطرق لتاريخ النوبة: "تطبيق نوبي تطبيق مش بس لتعلم اللغة لكن لتعلم الكثير عن النوبيين، بما في ذلك تاريخم، علشان كدة عملنا اللوجو بتاع التطبيق شىء يرمز للتاريخ النوبي، ألا وهو الهرم له شكل بوابة، والأهرامات دي حقيقية، وموجودة في منطقة وادي حلفة في السودان، ودي كانت بداية فكرى الأهرامات إلي تطورت بعد كدة ووصلت لأهرامات الجيزة وسقارة".

كما حرص فريق "نوبي"، على أن يكون التطبيق مجاني، ومتاح للتحميل من كافة الدول، ومختلف الجنسيات، وليس للنوبيين أو المصريين فقط : "اللغة النوبية مش حاجة خاصة بالنوبيين فقط، دي حاجة بتدخل ضمن التراث العالمي، والدليل على كدة أن دول زي ألمانيا وكندا وأمريكا بيعلموا اللغة النوبية في بعض الجامعات عندهم، في كليات المختصة بعلم المصريات، فهى لغة خاصة بتراث وتاريخ مصر مش النوبيين بس".

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل