"الحرية والعدالة" بحلوان يطالب مرسي باعتقال رموز "الإنقاذ" والإعلاميين وحل "الدستورية"

كتب : محمود شعبان بيومي الثلاثاء 25-06-2013 20:00
الحرية والعدالة بحلوان الحرية والعدالة بحلوان

طالب حزب الحرية والعدالة بحلوان الرئيس محمد مرسي قبل خطابه غدا، بإصدار قرار يتضمن دعوة الشعب للاستفتاء العام على إلغاء المحكمة الدستورية وإبطال أحكامها منذ 25 يناير 2011 والتحقيق فيما نسب لبعض أعضائها السابقين والحاليين بجانب عودة مجلس الشعب الذي حل ظلما في إطار تسييس المحكمة وقيامه بأداء مهامه كاملة وإلغاء أحكام المحكمة خاصة بالنسبة لتصويت الجيش والشرطة، ومنع القيادات العسكرية من الترشح لرئاسة الجمهورية أو الوزراء قبل مرور أربعة أعوام على تقاعدهم، وإحالة 86 قاضيا للصلاحية على الفور.

وطالب الحزب، عبر صفحته الرسمية، بموقع "فيس بوك"، باعتقال تحفظي لقيادات ما أسماهم "جبهة الخراب"، ومساعديهم وأعوانهم والتحقق من اشتراكهم في مؤامرة أو تلقيهم تمويلا من الخارج، واستفتاء الشعب على تطبيق القانون الكندي أو الأمريكي بشأن حماية الأماكن العامة وإطلاق الرصاص على أي ملثم يرفض الامتثال لخلع القناع أو أي متظاهر يتجاوز الخطوط المنصوص عليها حول المكان(50 مترا)، وإغلاق قنوات الفتنة في مدينة الإنتاج وإغلاق نصف قنوات الدولة في ماسبيرو، والاعتقال التحفظي لما اسماهم "مذيعي وصحافي الفتنة" وبحث مصادر تمويلهم ومحاسبتهم بقانون من أين لك هذا.

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات
اضف تعليق