نورا.. لا تحب الصحافة وسورة "مريم" وراء اعتزالها التمثيل

الأحد 18-06-2017 PM 06:26
نورا.. لا تحب الصحافة وسورة "مريم" وراء اعتزالها التمثيل

نورا

اختارت أدوارها بمنتهى الدقة، فرضت موهبتها في الفن دون اللجوء لأدوار الإغراء، ورغم إعتزالها منذ سنوات طويلة، إلا أنها ما زالت في ذاكرة الجمهور.

ولدت "نورا" في 18 يونيو 1954 بمحافظة القاهرة، وهي شقيقة الممثلة بوسي، وحصلت على بكالريوس التجارة، تزوجت الفنان حاتم ذوالفقار لكن زواجهما لم يدم طويلاً وانتهى بالانفصال.

شاركت نورا في بطولة أفلام وحققت نجاحًا حينها مثل فيلم "المليونيرة النشالة"، وكانت بطولة مطلقة مع الفنان مصطفى فهمي، وفيلم "غاوي مشاكل" مع الفنان عادل إمام، وفيلم "العار" وفيلم "ضربة شمس" وغيرها من الأدوار المميزة.

تبتعد نورا عن البرامج الحوارية والصحافة واحتفظت بحياتها الشخصية لنفسها وزاد الأمر بعد إعتزالها، ولكنها تشارك في المناسبات في الوسط الفني إذ آخر ظهور لها كان في عزاء الفنان محمود عبدالعزيز.

وصرحت الفنانة عفاف شعيب في حوار قديم مع جريدة الأخبار المصرية، بأنها كانت شاهدة على اعتزال وحجاب الفنانة نورا، إذ قررت نورا الاعتزال وهي في منزل الفنانة عفاف شعيب، بعد سماع آية قرآنية، كان ذلك قبل أن تعلن عفاف اعتزالها نفسها تحديدًا عام 1996.

اعتادت الفنانة عفاف وصديقاتها نورا ونسرين وياسمين الخيام وهناء ثروت وهالة الصافي، ختم القرآن الكريم مرة في بيت إحداهن، وكان يوم ختم القرآن في منزل عفاف بالمهندسين وكان القارئ يتلو وقتها قوله تعالى: "وإذ قالت الملائكة يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك واطفالك على نساء العالمين.. يا مريم اقنتي لربك واسجدي واركعي مع الراكعين".

ووقفت نورا تستمع لهذه الآيات، وكأنها أول مرة ثم أنهمرت في البكاء وهي تتابع مع المقرئ وقالت: "يا جماعة خلاص أنا هعتزل" وفقًا لحوار عفاف في الجريدة.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل