المتمردون بجنوب السودان يعلنون استعادة بلدة على حدود إثيوبيا

الأحد 13-08-2017 AM 10:46
كتب: الوطن
المتمردون بجنوب السودان يعلنون استعادة بلدة على حدود إثيوبيا

صورة أرشيفية

قال المتمردون في جنوب السودان، أمس، إنهم استعادوا السيطرة على بلدة باجاك معقلهم قرب الحدود مع إثيوبيا بعد يوم من شن هجوم لطرد القوات الحكومية.

وسيطر جيش جنوب السودان على البلدة قبل 5 أيام، لكن قتالا عنيفا نشب الجمعة مع تعهد المتمردين باستعادتها.

وقال لام بول جابرييل، المتحدث باسم المتمردين، في تصريح لـ"رويترز": "سيطرنا على باجاك.. قوات الحكومة ليست في باجاك. لقد طردناهم".

ونفى ديكسون جاتلواك جوك، المتحدث باسم تابان دينج جاي نائب رئيس جنوب السودان، خسارة الجيش للبلدة لكنه قال إن القوات الحكومية خسرت 3 جنود في القتال فضلا عن إصابة 4.

وكان جاي من المتمردين لكنه انشق عنهم العام الماضي وانضم لقوات الحكومة وتولى منصب نائب الرئيس، وقواته المتمردة السابقة التي باتت جزءا من الجيش هي التي تتقدم القتال في باجاك.

وقال جاي: "اشتبكنا معهم (المتمردين) أمس في باجاك لكننا نسيطر بالكامل على المنطقة".

باجاك بلدة رئيسية على الطريق الذي يصل جنوب السودان بإثيوبيا، وسيطرة المتمردين عليها ستتيح لهم حرية عبور الحدود لجلب أسلحة وموارد من إثيوبيا، وتهتم الحكومة بالسيطرة على البلدة أيضا حتى تحرم المتمردين من الوصول لمثل هذه الإمدادات.

وانزلق جنوب السودان إلى هوة حرب أهلية في 2013 بعد عامين فقط من استقلاله، عندما عزل الرئيس سلفا كير نائبه آنذاك ريك مشار ليفجر صراعا تطور على أسس عرقية.

ويقيم مشار رهن الإقامة الجبرية في جنوب إفريقيا منذ ديسمبر، بينما يحاول قادة إقليميون إيجاد حل للصراع، ولا يزال المتمردون الذين يقاتلون القوات الحكومية في جنوب السودان يدينون بالولاء لمشار.

وقال جوك إن الجيش قتل 5 من المتمردين خلال قتال الجمعة لكن المتمردين نفوا ذلك.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل