«آمنة» فنانة «الشلاتين» تحلم بدخول «فنون جميلة»: حلم مرهون بثقافة مجتمع

الأحد 27-08-2017 AM 09:56
«آمنة» فنانة «الشلاتين» تحلم بدخول «فنون جميلة»: حلم مرهون بثقافة مجتمع

لوحات «آمنة»

بإمكانيات قليلة ومهارة عالية تُجسّد «آمنة على» بريشتها ملامح وثقافة مدينتى حلايب وشلاتين، تنتمى الفتاة إلى مدينة الشلاتين، أقصى جنوب محافظة البحر الأحمر، منحها الله موهبة الرسم، فسخّرتها فى التعبير عن مجتمعها بالريشة والألوان، ترسم عادات المجتمع وتقاليده وملامحه وحياته، وكأن ريشتها أداة لتوثيق مجريات الحياة فى تلك المدينة الجنوبية.

ترى «آمنة» أن رسوماتها تحمل مضموناً ذا هدف ومعنى، فالرسم رسالة يمكن عن طريقه مناقشة أى قضية فى المجتمع: «أنا باحاول أستغل موهبتى فى الرسم، فى التعريف بقبائل العبابدة والبشارية من خلال رسومات تعبر عن عادات وتقاليد القبائل دى، باسعى لنشر ثقافتهم والتعبير عن دواخلهم فى شكل لوحات تُجسّد حياة مجتمع كامل له طقوس فريدة فى كل شىء».

تحلم «آمنة» بأن تساعدها المحافظة الجنوبية فى دخول كلية الفنون الجميلة، فلطالما حلمت بتنمية موهبتها والتطوير من نفسها لخدمة مجتمعها، ولا سبيل لها لتحقيق ذلك الحلم سوى بالانتقال إلى القاهرة والدراسة فى كلية الفنون الجميلة: «يا ريت يوافقوا على تحقيق حلمى، لأن هنا مفيش مجال لتنمية مواهب الشباب ودعمها والاهتمام بيها».

قصر ثقافة الشلاتين، هو الجهة الثقافية الوحيدة فى المدينة القادر على اكتشاف مواهب الشباب واستيعابه، لكن فى حدود إمكانياته: «هنا فيه شباب كتير موهوب، لكن فى حاجة إلى دعم بإمكانيات أفضل».

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل