طارق عامر: برنامج الإصلاح أنقذ مصر من ظروف صعبة

الأربعاء 13-09-2017 PM 04:30
طارق عامر: برنامج الإصلاح أنقذ مصر من ظروف صعبة

طارق عامر رئيس البنك المركزي

وقع البنك المركزي المصري مذكرة تفاهم مع المركز القومي للمرأة، تستهدف تجميع امكانيات وجهود طرفين اساسيين القطاع المصرفي والالية الوطنية لدعم المرأة، لتحقيق الشمول المالي والتوعية المصرفية للمرأة، والسعي للوصول إلى إنتاج وتأثير كبير على أرض الواقع.

قال طارق عامر محافظ البنك المركزي، إن البنوك عليها مهمة وطنية تجاه المجتمع ومساعدته على النهوض وأن يحيا حياة كريمة، ولفت إلى أن المراة لعبت دورا مهما في القطاع المصرفي، وبرنامج الإصلاح الذي انقذ مصر من ظروف صعبة، وكان أكثرها تعقيدا هو برنامج صندوق النقد الدولي، وهذا الفريق الذي عمل على هذا الملف الكبير آنسات وسيدات أنجزن مهام كبيرة في ملف الإصلاح الاقتصادي.

من جانبها قالت الدكتورة لبنى هلال نائب محافظ البنك المركزي، قالت إنه من المتوقع أن تلمس المرأة خلال فترة وجيزة نتائج تلك الاتفاقية وسينشأ لجنة من مذكرة التفاهم لتيسير أعمال مذكرة التفاهم تضم ممثلين من المركزي والمجلس القومي للمرأة ومن ذوي الخبرات.

وأضافت نستهدف زيادة الوعي المالي والمصرفي لدي المرأة فى مصر لتمكينها اقتصاديا، لافتة إلى أنه يجري العمل حاليا على دراسة لرصد المعلومات الكاملة عن تعاملات المراة فى البنوك خلال المرحلة المقبلة وهو ما سيساعدنا فى وضع قاعدة بيانات كاملة حول تعاملات المجتمع المالية.

وأكدت على أنه من الممكن أن تتضمن مذكرة التفاهم على مبادرات خلال الفترة المقبلة لمساعدة المرأة وتمكينها اقتصاديا، لكننا في غاية الاهتمام بان تتجاوز تلك المبادرات مفهوم توفير مبلغ مالي وينتهي الامر لكن المهم هو تحقيق الاستدامة، وأن تسهم المبادرة بالفعل فى مساعدة وتنمية المجتمع.

من جهتها قالت مي أبو النجا وكيل محافظ البنك المركزي المصري، إن تلك الاتفاقية فريدة من نوعها فى العالم، وتنبع من منطلق اهتمامنا بقضايا المرأة.

ووجهت الدكتور مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، الشكر إلى البنك المركزي وقياداته، على ايمانهم بالمرأة وقدرتها على القيادة، خاصة وأن نائب ووكيل المحافظ سيدتان، لافتة إلى أن الهدف من الاتفاقية توصيل مفهوم الشمول المالي للمرأة وزيادة التوعية المالية والمصرفية لدى السيدات، للتمتع بالخدمات المصرفية.

 

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل