بالفيديو| قرآن "فجر 6 أكتوبر".. آيات حملت بشريات النصر

الجمعة 06-10-2017 AM 04:18
بالفيديو| قرآن "فجر 6 أكتوبر".. آيات حملت بشريات النصر

الشيخ محمد أحمد شبيب

كان ينتشي بكلمات الله المتحدثة عن النصر الذي ينتظر المؤمنين، كان يدندن بها في استمتاع معذب كأنها تخرج من روح مكلومة بالهزيمة، كان ينظر في وجوه الحاضرين، الذين نقلوا عبر الأثير آهاتهم المعجبة، يستجلب منهم الحماس والحبور.

قارئ قرآن الفجر على الإذاعة المصرية القارئ الراحل الشيخ محمد أحمد شبيب، في يوم السبت السادس من أكتوبر، العاشر من رمضان عام 1973 كان يقرأ من سورة آل عمران آيات الشهادة في سبيل الله مستملحا آهات السامعين.

كانت الآيات التي قرأها الشيخ شبيب تتحدث عن الشهادة في سبيل الله وظل يكرر الآيات، حيث حضر تلاوته عدد هائل من المستمعين في مسجد الإمام الحسين وكأنهم يتضرعون إلى الله بالدعاء بالنصر.

وحملت الآيات بشارة النصر للجيش المصري، حيث أخذ الشيخ يكرر عدد من آيات سورة آل عمران منها، "وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ" و"وَلَئِن قُتِلْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَوْ مُتُّمْ لَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَحْمَةٌ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ".

ولد الشيخ محمد أحمد شبيب في قرية دنديط من محافظة الدقلية في جمهورية مصر العربية عام 1934، وحفظ القرآن على عدد من قراء قريته، وذاع صيته في القرية وهو في التاسعة من عمره؛ والتحق الشيخ بمعهد الزقازيق في عام 1951م، واشتهر هناك بأنه يتلو القرآن بصوت عذب شجي، ثم اُعتمد قارئاً في الإذاعة المصرية عام 1964م.

توفي الشيخ كأول قارئ مصري للقرآن الكريم في المسجد الأقصى في أبريل عام 2012، عن عمر يناهز 79 عامًا بعد رحلة طويلة في رحاب القرآن الكريم؛ حيث وافته المنية فى منزله بقرية دنديط مركز ميت غمر محافظة الدقهلية.

 

الذكرى الـ 44 لنصر أكتوبر

التعليقات

عاجل