حبس مسجل خطر ذبح زوجته عقب خروجه من السجن بشوارع المحلة

الجمعة 06-10-2017 PM 01:37
حبس مسجل خطر ذبح زوجته عقب خروجه من السجن بشوارع المحلة

صورة أرشيفية

أصدر المستشار ياسين زغلول، المحامي العام الأول لنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية، اليوم، توجيهاته العاجلة إلى رئيس نيابة مركز المحلة بحبس عاطل، مسجل شقي خطر، خرج من السجن نهاية الأسبوع الماضي، وقتل زوجته باستخدام سلاح أبيض وذبحها من عنقها وطعنات بجسدها 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وتعود أحداث الواقعة حينما تلقى اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، إخطارًا من العميد علاء الغرباوي مأمور مركز المحلة يفيد بورود بلاغ من شرطة النجدة يفيد بواقعة قتل فتاة تدعي "أ. ز"، 17 سنة، قاصرة، والعثور على جثتها أمام منزل عائلتها بقرية بلقينا بدائرة المركز.

وانتقلت القيادات الأمنية إلى مكان الحادث تبين العثور على جثة الفتاة مذبوحة، وبها طعنات غارقة في الدماء باستخدام الأسلحة البيضاء أمام أبواب منزل عائلتها بقرية بلقينا بدئرة المركز، وسط حالة من الفزع انتابت أهالي ومواطني القرية خشية تعرض حياة أبنائهم وذويهم للخطر.

ونظرًا لخطورة الواقعة كونها جريمة، أوصى مدير الأمن بتشكيل فريق بحث جنائي قاده اللواء أيمن لقية مدير المباحث الجنائية، والعميد إيهاب عطية رئيس مباحث المديرية لكشف غموض الواقعة وتحديد هوية الجاني.

وتبين من التحريات الأمنية التي أجراها العقيد محمد عمارة رئيس فرع البحث الجنائي بالمحلة وسمنود، والرائد محمد البرلسي مفتش مباحث فرع البحث الجنائي وقوات من الشرطة السرية والنظامية، أن وراء ارتكاب جريمة قتل الفتاة هو زوجها "إبراهيم. ا"، 24 سنة، عاطل، مسجل شقي خطر، متهم في قضايا مواد مخدرة ومقاومة سلطات، ومفرج عنه حديثًا من السجن، قتل زوجته "المجني عليها" لخلافات أسرية بينهما، بسبب تعاطيه للمخدرات وقيامه بالتعدي عليها بصفه مستمرة.

وبتقنين الإجراءات الأمنية وبإعداد الأكمنة الثابتة والمتحركة تمكن الرائد عمر أبوبكر رئيس مباحث مركز المحلة وقوات من الشرطة، من ضبط المتهم وبمواجهته اعترفه بقتل زوجته باستخدام سلاح أبيض عقب التعدي عليها بالضرب المبرح، وقيامه برفع الجثة أعلى دراجة نارية "توك توك" وتم التحفظ على أداة الجريمة.

وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري ظروف وملابسات الواقعة، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة للتحقيق في الواقعة.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل