توافد مريدي "البدوي" للاحتفال بمولده وسط إجراءات أمنية في طنطا

الجمعة 06-10-2017 PM 01:52
توافد مريدي "البدوي" للاحتفال بمولده وسط إجراءات أمنية في طنطا

توافد المريدين على مسجد السيد البدوى للاحتفال بمولده

يتوافد مئات المريدين وأتباع الطرق الصوفية، من مختلف المحافظات وبعض الدول العربية على مدينة طنطا، للمشاركة في الاحتفال بمولد العارف بالله سيدي أحمد البدوي، والذي يعد من أهم المناسبات الروحانية والتجارية.

وتبدأ احتفالات مولد احمد البدوى، من اليوم الجمعة 6 أكتوبر وحتى 13 من نفس الشهر والليلة الختامية يوم الخميس 12 أكتوبر ويحضرها سفراء ووزراء وكبار رجال الصوفية في مصر والعالم.

ومن جانبها أنهت الطرق الصوفية الاستعدادات اللازمة من خيام وسرادقات لاستقبال المريدين واتباعهم، وذلك بمنطقة الساري، وأشهر تلك الطرق (الشاذلية والسعدية والصوفية، والبرهامية الشهاوية)، وغيرها.

كما أقامت مديريات "الثقافة والشباب والرياضة والتضامن الاجتماعي والصحة والأوقاف" وغيرها من مديريات محافظة الغربية، الخيام الخاصة بها والسرادقات للاحتفال بمولد البدوي.

ومن جانبها أعلنت مديرية أمن الغربية، بقيادة اللواء طارق حسونة مساعد وزير الداخلية لمديرية أمن الغربية، وضعها خطة أمنية محكمة لتأمين الاحتفال وذلك من خلال رفع درجة التأهب القصوى وانتشار الكمائن ورجال الشرطة ووضع البوابات الالكترونية على مداخل ومخارج المولد وذلك لتفتيش كافة المترددين على منطقتى المسجد الأحمدي، والساري، إلى جانب الاستعانة بكاميرات المراقبة المتواجدة على المحلات المتواجدة بمحيط منطقتي الاحتفال بالمولد، ووجود سيارات المفرقعات والحماية المدينة بأماكن الاحتفال.

كما أعلنت محافظة الغربية، الانتهاء من الاستعدادات للمولد وهناك تنسيق بين كافة المديريات من تموين وكهرباء والمياه والأوقاف والصحة والشباب والرياضة، وتم رفع حالات الطوارئ بكافة قطاعات المحافظة إلى جانب تشكيل غرفة عمليات بديوان عام المحافظة، لحل أي مشكلة طارئة أثناء الاحتفالات.

ويعد السيد البدوي، من أقطاب الصوفية الأربعة وهم (السيد أحمد الرفاعي، والسيد عبدالقادر الجيلاني، والسيد إبراهيم الدسوقي)، بالإضافة إلى أحمد البدوي، ولد بمدينة "فاس" بالمغرب عام 1200 ميلادية وتوفى 1276، وعرف بـ"أبواللثامين السطوحي"، وهو إمام صوفى سني عربي، وتنسب له الطريقة البدوية ذات الراية الحمراء، ولقب بالبدوي لأنه كان دائم تغطية وجهه باللثام مثل أهل البادية، وله الكثير من الألقاب، أشهرها "شيخ العرب والسطوحي"، وينتهى نسبه من جهة أبيه إلى الحسين بن علي بن أبي طالب.

ولد البدوي بمدينة فأس المغربية، وهاجر إلى مكة مع عائلته فى سن سبع سنوات، واستغرقت الرحلة أربع سنوات، منهم ثلاث سنوات أقاموها بمصر، وعندما بلغ الثمانية والثلاثين من عمره، سافر إلى العراق مع شقيقه الأكبر حسن، ورجع بعد عام واحد إلى مكة، ثم قرر في نفس العام رجوعه إلى مصر وسكن بمدينة طنطا، لتكون موطن انتشار طريقته، وينظم له سنويا في مدينة طنطا احتفالين أحدهما في شهر أبريل يسمى بالمولد الرجبي، والثاني في أكتوبر وهو الاحتفال بمولده الذي يعد أكبر الاحتفالات الدينية في مصر، ويزور مسجده الكائن بقلب المدينة أكثر من مليون زائر خلال أسبوع الاحتفال والذي يحيي ليلته الختامية الشيخ ياسين التهامي ونجله محمود.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل