«الوزراء» يوافق على إنشاء صندوق تكريم شهداء ومصابي العمليات الإرهابية

الخميس 12-10-2017 PM 06:17
كتب: وائل سعد
«الوزراء» يوافق على إنشاء صندوق تكريم شهداء ومصابي العمليات الإرهابية

رئيس مجلس الوزراء

وجَّه المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء في مستهل الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء اليوم، بضرورة استمرار حضور الوزراء جلسات مجلس النواب المخصصة للأدوات الرقابية، ويأتي هذا التوجيه في إطار حرص الحكومة على التعاون الكامل مع مجلس النواب، وإيضاح الحقائق والمعلومات للسادة النواب عند استخدامهم الأدوات الرقابية على أعمال الحكومة.

كما وجه مجلس الوزراء التحية للشعب المصري والمنتخب الوطني بمناسبة الصعود إلى كأس العالم المقرر عقده بروسيا في عام 2018، وعرض وزير الشباب والرياضة تقريرًا حول الترتيبات الخاصة بمشاركة مصر في هذه البطولة التي غابت عنها لمدة 28 عاماً، والتي تتضمن انتظار إجراء قرعة المنتخبات ثم خوض عدد من المباريات الودية في إطار الإعداد الجيد للاعبي منتخبنا الوطني.

وأكد المجلس الاهتمام والدعم الذي توليه الدولة المصرية لقطاع الرياضة من منطلق الحرص على الاستفادة من طاقات الشباب وبناء قدراتهم على المنافسة في كافة الرياضات والبطولات والتمثيل المشرف لبلادهم.

ووجه رئيس الوزراء بأهمية الاهتمام بنشاط الرياضة في المدارس والجامعات للمساهمة في بناء النشء وتوفير كافة الإمكانات اللازمة لذلك.

وأشار وزير الشباب إلى الصعوبات التي واجهتها الرياضة المصرية خلال السنوات الأخيرة، والجهود التي بذلتها الدولة لتجاوز تلك الصعوبات وتحقيق العديد من الإنجازات المتميزة، حيث استعرض ما حققه رياضيو مصر من بطولات في عدد من المنافسات العالمية لافتاً في هذا الخصوص إلى تميز الفتاة المصرية وما حققته من انجازات في عدد من مجال الرياضة.

كما أشار الوزير إلى قيام مصر خلال العام الماضي باستضافة عددًا من البطولات الرياضية الكبرى بلغت نحو 22 بطولة دولية وإفريقية وعربية، فضلاً عما تم تحقيقه في تعديل التشريعات الرياضية وتطوير النظم واللوائح الرياضية بما يتماشى مع النظم العالمية، بما يساهم في تهيئة المناخ المشجع على المزيد من التقدم للرياضة المصرية والمزيد من الإنجاز للأندية والرياضيين، منوهًا إلى قانون الرياضة الذي تضمن عددًا من التعديلات الإيجابية الهامة وغير المسبوقة.

من ناحية أخرى، تابع المجلس ما يتعلق بظهور حالات اشتباه مصابة بحمى الضنك، حيث عرض وزير الصحة خلال الاجتماع تقريرًا في هذا الشأن أكد خلاله أنه فور الاشتباه فى وجود حالات إصابة بحمى الضنك توجه فريق طبي متخصص لاتخاذ الاجراءات اللازمة، حيث تم تمشيط مدن البحر الأحمر بدءًا من الجنوب إلى الشمال شملت المناطق من حلايب وشلاتين وصولاً إلى رأس غارب، وتبين أنه لا يوجد حالات مصابة إلا في مدينة القصير (بواقع 245 حالة ومتبقي منها 35 حالة تحت العلاج فقط بعد تلقي 210 العلاج وخروجهم من المستشفى) ومدينة سفاجا(بواقع 5 حالات)، وتجدر الإشارة إلى أنه تم التأكيد على أن المرض لا يسبب الوفاة وأن أعراضه شبيهة بأعراض نزلة البرد فقط، وفي هذا الصدد وجه رئيس الوزراء بمتابعة هذا الموضوع واتخاذ التدابير اللازمة، مع سرعة الانتهاء من تنفيذ مشروعات المياه بالمنطقة.

وناقش مجلس الوزراء خلال الاجتماع الخطة المقترحة لتطوير منظومة جمع المخلفات الصلبة، بما يتيح تقديم خدمة جيدة وإدارة المنظومة بشكل فعال ومتطور، مع تحسين الآليات التى يمكن اتباعها ودور مختلف الأطراف المعنية لتحقيق هذا الهدف.

وخلال الاجتماع، وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون لإنشاء "صندوق تكريم شهداء ومفقودي ومصابي العمليات الإرهابية وأسرهم"، بحيث يتبع رئيس مجلس الوزراء، ويعمل على التنسيق مع الجهات المعنية والمجتمع المدنى من أجل توفير أوجه الرعاية ودعم فى كافة مناحى الحياة لمصابى العمليات الارهابية واسرهم وأسر الشهداء المفقودين، وذلك من منطلق امتنان وتقدير الدولة لما بذلوه من تضحيات في سبيل تحقيق أمن ورفعة هذا الوطن.

كما وافق المجلس على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن اتفاق تمويل تنفيذ مشروع "الصرف الصحي في الفيوم" بين جمهورية مصر العربية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، ويهدف المشروع إلى إدخال الصرف الصحي لأول مرة لحوالي 940 ألف نسمة في محافظة الفيوم، والمساهمة في التخلص من مشكلة تلوث مياه بحيرة قارون ـ ثالث أكبر بحيرة في مصر ـ من خلال التوسع في إعادة تأهيل محطات معالجة الصرف الصحي الجديدة والحالية، وإمدادها بأعمال المواسير وتركيب محطات الضخ وشراء شاحنات التفريغ لخدمة المناطق النائية التي لا يتوافر لديها هذه الخدمات.

ووافق المجلس على مشروع قرار رئيس الجمهورية بتخصيص بعض المساحات من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة، بمحافظة الأقصر لصالح المحافظة، بغرض استخدامها في إقامة عدة مشروعات تتضمن مستشفى القرنة الجديدة، ووحدة صحية، ومكتب للبريد، ومركز للشباب، ومكتب للشئون للاجتماعية، وعدد من المشروعات الخدمية الأخرى.

كما استعرض مجلس الوزراء موقف الإجراءات الخاصة بتنفيذ مشروع إعادة تأهيل ترام الرمل بمحافظة الإسكندرية، بناء على التمويل المقدم من الوكالة الفرنسية للتنمية بقيمة (100 مليون يورو) لمشروع إعادة تأهيل ترام الرمل. الذي تمت الموافقة عليه في ابريل الماضي وياتي في إطار رؤية التطوير الحضري لمحافظة الإسكندرية وتخفيف حدة الاختناقات المرورية.

ووافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بإعادة تخصيص مساحة 44.6 فدان من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة بناحية نصر النوبة بمحافظة أسوان لصالح الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية لإستخدامها في أنشطة الإستصلاح والإستزراع.

كما وافق المجلس على مشروع قرار رئيس الجمهورية بشأن تخصيص بعض المساحات من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة لصالح محافظة قنا لإستخدامها في إقامة مشروعات تشمل إقامة منطقتين للحرفيين الاولى علي مساحة 24.83 فدان بحاجر الدهسة مركز فرشوط، والثانية علي مساحة 20.21 فدان بناحية الترامسة-دندرة، وذلك فضلاً عن تخصيص مساحة 5.76 فدان بناحية الترامسة لإقامة سوق عليها.

ووافق المجلس على اعتماد القرارات والتوصيات الصادرة عن اجتماع المجموعة الوزارية لفض منازعات الإستثمار(الجلسة السابعة والعشرون) المنعقدة بتاريخ 1/10/2017 ، والتى شملت عدد من الموضوعات.

كما قدم وزير الزراعة خلال الاجتماع عرضًا موجزًا حول المشروعات الاستثمارية الجديدة للإنتاج الداجني بالمحافظات المختلفة والتى تأتى فى إطار خطة الحكومة لزيادة الإنتاج المحلي لتلبية كامل احتياجات السوق وخفض الاعتماد على الاستيراد توفيرًا للنقد الأجنبي.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل