نجل الرئيس: أغلقت حسابي على "فيسبوك" بنفسي

كتب : الوطن السبت 28-07-2012 13:35
الاعلان الاسرائيلى الاعلان الاسرائيلى

أقر أحمد محمد مرسي، نجل الرئيس، بإغلاق حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بنفسه، نافيا ما نشر حول إغلاق الحساب من قبل إدارة الموقع، مبررا ذلك بقيام إدارة الموقع نفسه بحذف تعليقه الأخير على الإعلان الإسرائيلي المسيء للرئيس مرسي.

وفي رسالة توضيحية، وجهها نجل الرئيس عبر حسابه على "فيسبوك" بعد إعادة "تفعيله" مجددا، قال: "أغلقت حسابي على فيسبوك بنفسى، لأن الإدارة مسحت البوست الأخير لي، الخاص بالإعلان المسئ لرئيسنا المصري، أردت الحصول على فترة إجازة لاستجماع قوايا الذهنية للتواصل معكم، ومواجهة اللجان الإلكترونية التي تبعث لي بمئات الرسائل اليومية، أغلبها خارج عن الآداب".

أحمد محمد مرسي

وانتقد نجل الرئيس، ما وصفه بـ"إعلام الشائعات"، الذي لم يكلف نفسه عناء البحث عن الحقيقة، "يؤلف وينشر ونحن للأسف نصدق"، على حد تعبيره.

يشار إلى أن الحساب الخاص بنجل الرئيس، كان قد اختفى من على محرك البحث الخاص بموقع فيسبوك، بعدما نشر على حسابه حول مضمون الإعلان المسيء، خصوصا بعد أن هدد منفذو الإعلان الصهيوني التابع لمنظمة إسرائيلية تنادي بإعادة بناء"الهيكل"، وينتهي بمشهد لسقوط جريدة على غلافها صورة الرئيس المصري محمد مرسي. وتضمن الإعلان نفسه، مشاهد تظهر طفلين يبنيان بالرمال على الشاطئ، مبنى على شكل "هيكل سليمان"، ثم ينادي عليهما والدهما لرؤية ما قاما به، وعندما شاهد "الهيكل" سقطت من يده الجريدة التي كان يتصفحها، وعليها صورة للرئيس محمد مرسي.

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : Magdy Etman

    الأحد 29-07-2012 10:39

    أنا ملاحظ ان ابن الرئيس بيتكلم أكثر من الرئيس نفسه - ولم نسمع عن هذا من قبل ولم يتعظ أحد أيضا - الرئيس ماهو الا مسئول بالدولة وليس معني ذلك أن كل خبر لأبنائه يتم نشره - ارحمونا يرحمكم الله ودع الرجل يعمل في صمت

اضف تعليق