صاحب شركة "قطونيل" لـ"الوطن": تصريحات رئيس الوزراء لا تستحق السخرية.. وقد تساهم في رفع مبيعات الأقطان

كتب : غادة على السبت 11-08-2012 14:05
باسل سماقية باسل سماقية

قال رجل الأعمال باسل سماقية، رئيس مجلس إدارة شركة قطونيل، إن التصريح الأخير للدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء الذى طالب فيه الشعب بارتداء ملابس قطنية، لا يستحق كل هذه السخرية المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى، متمنيا أن يسهم التصريح في تحريك سوق الأقطان فى مدينة المحلة.

وأضاف باسل فى تصريحات خاصة لـ"الوطن" أنه يتمنى أن تنتشر ثقافة الأقطان فى مصر، وأن يستمع الشعب لنصيحة قنديل لأنها صحية، فالأقطان لا تؤثر على الجسم بالسلب مثل باقى الأقمشة ومنها "البوليستر" الذى يكسب الجسم شحنات كهربائية عند الاحتكاك.

وأوضح أن مدينة المحلة مشهورة بتصنيع الملابس القطنية المحلية ولكنها تراجعت الفترة الماضية، وفى رأيه أنه ربما تكون تصريحات رئيس الوزراء دافع جيد لانتعاشة السوق هناك مرة أخرى، خاصة وأن أسعارها فى متناول المواطن البسيط.

وتابع أن مصر تعيش الآن أزمة ضخمة بسبب العجز في إنتاج الكهرباء، وعلى الشعب أن يأخذ تصريحات قنديل على محمل الجد، لأن انقطاع التيار الكهربائى يوميا أزمة حقيقية يعانى منها المواطن، ويجب أن يلتزم الشعب بتعليمات الترشيد، مضيفا أن "التريقة" أحيانا يكون رد فعلها إيجابى وبداية في اتخاذ خطوات جادة في ترشيد الكهرباء بالفعل.

باسل أكد أن مبيعات الشركة تزداد في الصيف لأنه الموسم الذي يحتاج فيه الجمهور إلى ملابس تساعده على التغلب على الحر، وتابع إنهم كشركة يلتزمون بترشيد الكهرباء لأن كل دقيقة ينقطع فيها التيار الكهربائى عن مصنعه بها خسارة.

يذكر أن نشطاء موقع تويتر أسسوا "هاشتاج" باسم "هشام_قطونيل"، فى حين ظهرت صفحة على موقع فيس بوك تحت عنوان "حكومة قطونيل"، حملت صورة كبيرة لرئيس الوزراء وكتبت بجوارها عبارة "ألبس قطونيل الجو يبقى جميل".

كان قنديل قد طالب المصريين فى مؤتمر صحفى عقد بالأمس، بارتداء ملابس قطنية والتجمع فى غرفة واحدة لترشيد استهلاك الكهرباء وتخفيض عدد التكييفات، فى محاولة لترشيد استخدام الكهرباء.

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : محمود غانم

    الإثنين 03-12-2012 23:50

    كلامك جميل مستر باسل واتمنى مزيد من التقدم لشركة قطونيل العريقة

اضف تعليق