تحقيقات النيابة فى «واقعة التحرير»: المتهمون جردوا «الأم» من ملابسها.. وأحدثوا إصابات بالغة بجسدها ومواطن عفتها

الثلاثاء 10-06-2014 PM 11:35
تحقيقات النيابة فى «واقعة التحرير»: المتهمون جردوا «الأم» من ملابسها.. وأحدثوا إصابات بالغة بجسدها ومواطن عفتها

ذكرت النيابة العامة، مساء أمس الأول، أنها تواصل تحقيقاتها فى واقعتى تحرش حدثتا بميدان التحرير، إحداهما عقب إعلان لجنة الانتخابات الرئاسية فوز المشير عبدالفتاح السيسى برئاسة الجمهورية، والأخرى وقعت عقب أدائه اليمين الدستورية الأحد الماضى. وذكر بيان صادر عن النيابة أن الواقعة الأولى حدثت بتاريخ 4 يونيو 2014 وارتكبها بعض الشباب ضد سيدة وابنتها بميدان التحرير، فى مشاهد وصفها البيان بـ«المخزية»، وتناقلتها المواقع الإلكترونية المختلفة يوم 9 يونيو 2014 عبر شبكة المعلومات «الإنترنت». وأضاف البيان أن التحقيقات فى هذه الواقعة أوضحت أن المتهمين هم مشرف إضاءة بإحدى القنوات الفضائية، وعامل بأحد البنوك، وعامل بمحل ملابس، مشيراً إلى أن المتهمين تجمعوا حول السيدة وابنتها فى شكل دائرة وبدأوا فى تجريد الأم، التى يبلغ عمرها 42 عاماً، من ملابسها تماماً، وأمسكوا بأجزاء حساسة من جسدها حتى وقعت على إناء به ماء مغلى خاص بأحد بائعى الشاى بالميدان، ما أدى لإصابتها بحروق بلغت 25% من جسدها، ورغم ذلك لم يتوقفوا وواصلوا هتك عرضها محدثين بها إصابات بالغة بجسدها ومواطن عفتها، ثم اتجهوا لابنتها لتكرار فعلتهم، إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك نظراً لتدخل قوات الشرطة وإنقاذها. وأشار البيان إلى أنه تقرر حبس المتهمين بعد أن وجهت لهم النيابة اتهامات هتك العرض بالقوة والشروع فى الاغتصاب والحجز المصحوب بالتعذيب. وفى واقعة التحرش الأخرى، أفادت التحقيقات أنها جرت يوم حلف اليمين للرئيس السيسى أثناء الاحتفالات بميدان التحرير، حيث تعرضت بعض الفتيات للتحرش بأماكن مختلفة بالميدان. وأن التحقيقات أشارت إلى أن بعض العناصر الإجرامية استغلت زحام المواطنين ووجود بعض الفتيات ضمن آلاف الشباب الموجودين بالميدان وتحرشوا ببعضهن ومزقوا ملابسهن فى محاولة لإفساد مظاهر الاحتفال بالاستحقاقات السياسية التى تشهدها البلاد، وتمكنت قوات الشرطة بمعاونة المواطنين من إنقاذ الفتيات وضبط العديد من مرتكبى تلك الجرائم. وقررت النيابة عرض الفتيات المجنى عليهن على الطب الشرعى لبيان ما بهن من إصابات جراء التعدى عليهن وكلفت وزارة الداخلية تقديم أى مشاهد مصورة وإجراء التحريات حول الواقعة للتوصل لجميع المتهمين وعرضهم على النيابة.

التعليقات

عاجل