لندن تطالب الشركات الكبرى بإزالة تسجيلات المتطرفين على الإنترنت

الجمعة 14-11-2014 PM 11:16
كتب: الوطن
لندن تطالب الشركات الكبرى بإزالة تسجيلات المتطرفين على الإنترنت

طالب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، شركات الإنترنت ‏الكبري بإزالة التسجيلات التي تنشرها الجماعات المتطرفة، وخاصة الدموية منها والتي تتعلق ‏بقطع رؤوس الرهائن.‏ وفي اتفاق أعلنه كاميرون، وافقت شركات الإنترنت البريطانية على مكافحة المواد التي ‏ينشرها الإرهابيون مستخدمين نفس الإجراءات الخاصة بمكافحة صور الاعتداء على ‏الأطفال، ولكن رئيس الوزراء في كانبيرا في أستراليا على أنه يرغب من الشركات الكبرى في العالم ‏أن تفرض رقابة على هذه المواد.‏ وقال كاميرون، في لقاءه بالسياسيين الأستراليين: "أمامنا تحدي جديد وأكثر إلحاحًا وهو إزالة ‏المواد المتطرفة من الإنترنت، وهناك دور للحكومة في ذلك"‏، مضيفًا "يجب ألا نسمح للإنترنت أن يكون مساحة غير محكومة ولكن هناك دور للشركات ‏أيضًا".‏ وحذر شركات الإنترنت الكبرى في العالم، من أن لديها مسؤولية اجتماعية لحجب المواد ‏المتطرفة، ومن بينها التسجيلات المصورة للعنف والهجمات.‏ وكانت شركات جوجل وفيسبوك من بين الشركات التي تم استدعاءها الشهر الماضي للقاء مع ‏رئيس الشؤون السياسية برئاسة الوزراء جو جونسون للحديث في هذا الأمر.‏

التعليقات

عاجل