زيادة سعر بنزين «95» إلى 5.85 قرشاً واختفاء «90» من محطات الوقود

الخميس 22-11-2012 PM 08:01
زيادة سعر بنزين «95» إلى 5.85 قرشاً واختفاء «90» من محطات الوقود

قال مصدر مسئول بوزارة البترول، لـ «الوطن» إن الوزارة قررت زيادة سعر بنزين «95» إلى 5.85 قرشاً، بدلاً من سعره الحالى 2.75 قرشاً، على أن يبدأ العمل بالأسعار الجديدة خلال يومين. وقال المصدر، إن الوزارة تستبعد حدوث أزمات فى البنزين بعد تطبيق الزيادة الجديدة لنوع «95»، مضيفاً أنها طلبت من وزارة التنمية المحلية حصر أعداد البطاقات التموينية لبدء تطبيق نظام توزيع البنزين «80 و90 و92» على بطاقات التموين فى أبريل المقبل، على أن تحدد كمية معينة من البنزين تكفى استهلاك سيارة واحدة، تبلغ قوة دفعها حتى «1600 سى سى» لكل أسرة، وما يزيد عن ذلك يباع بسعر التكلفة. وقال مديرو محطات بترولية، إن بنزين «90» اختفى من الأسواق بعد قرار الحكومة رفع أسعار «95»، كما ارتفع الإقبال على شراء بنزين «92». وكشف اللواء أحمد الموافى، مدير الإدارة العامة لمباحث التموين، عن ضبط نحو 900 ألف لتر بنزين وسولار بالسوق السوداء فى حملات للوزارة على المحطات، فى اليوم الأول بعد قرار رفع الدعم عن بنزين «95». وقال حمدى علام، رئيس إدارة الرقابة والتوزيع بوزارة التموين، إن الوزارة اتخذت إجراءات لضبط منظومة دعم المواد البترولية، وضمان وصولها لمستحقيها، وكثفت الحملات بالمحافظات لضبط أى مخالفات، وقال حسام عرفات رئيس شعبة المواد البترولية باتحاد الغرف التجارية إن الوزارة تضخ كميات تتراوح بين 13 و15 مليون لتر بنزين يومياً فى محطات الوقود، منها 200 ألف لتر من نوع «95»، واستبعد شراء مستهلكى «95»، أنواعاً أخرى من البنزين بعد زيادة سعره، خاصة أنهم يُدرجون تحت فئة الأثرياء، حسب قوله. ويعد ترشيد الدعم أحد المحاور الحاسمة لحصول مصر على قرض قيمته 4.8 مليار دولار من صندوق النقد الدولى لمساعدتها فى سد العجز المتفاقم فى الموازنة، وكان مجلس الوزراء قد وافق على زيادة أسعار بنزين «95» ليصل إلى تكلفته الفعلية دون إضافة أى دعم إليه، ووضع نظام لتوزيع البنزين بأنواعه المختلفة بالبطاقات التموينية.

التعليقات

عاجل