بعد 72 ساعة بحث.. وجدنا شخصا "بيحب الخليل كوميدي"

الأحد 14-02-2016 PM 12:30
كتب: محمد شنح
بعد 72 ساعة بحث.. وجدنا شخصا "بيحب الخليل كوميدي"

الخليل كوميدي

يُلقِّب نفسه بـ"أصل الضحكة في مصر"، إلا أنّ ما يُقدِّمه من أعمال يصفها بـ"الكوميدية" عكس ذلك تمامًا، فهو يقدم "النكات" وما يعرف بـ"فن الاستاند أب كوميدي"، ولكن جميعها ورغم كثافة مشاهداتها تلقى تعليقات غاضبة وكارهة عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك"، تصل في أحيان كثيرة إلى حد "السباب"، ومع ذلك يصرّ على إكمال مسيرته دون الالتفات لما يقال عنه.

أحمد حسن الخليل، أو ما يعرف بـ"الخليل الكوميدي"، يُقدِّم كل ما يغضب جمهوره بمعنى الكلمة، وهو ما تؤكده كل الآراء والتعليقات على "فيس بوك" و"يوتيوب" وفي البرامج التلفزيونية التي استضافته، فما من مداخلة هاتفية واحدة مَدَحت فيه، وهو ما أثار عدة تساؤلات، "هل هناك من يحب ما يقدمه (الخليل كوميدي)؟، وما هي وجهة نظرهم في ما يقدمه؟، وما الذي يرونه مختلفًا في (الخليل) عن غيره؟".

الخليل كوميدي في "عيد الحب": ربنا يقدرني على رسم الابتسامة والبهجة على وشوشكم

رحلة بحث استمرت 72 ساعة بين رواد صفحة "الخليل كوميدي" على "فيس بوك"، قرأنا فيها عشرات التعليقات الغاضبة والساخرة، وحتى من يشيد بما يقدمه على صفحته يأتي من باب الدعابة، مثل: "استمر يا نجم، إلى الأمام، أنت راجل 100 - 100"، وهو ما أكده مؤمن محمد، أحد أصحاب تلك التعليقات عندما تحدثنا إليه، بقوله: "بصراحة أنا مش بحبه ولا بطيقه، والكومنت اللي أنا عامله ده تريقة عليه، ولو تابعت صفحته هتلاقي كومنتات كتير من النوعية دي وكلهم بيتريقوا، صعب إنك تلاقي حد بيحب (الخليل كوميدي)، بس لو عايز الحق الخليل ده شخصية عبقريّة جدًا، وبيقدم حاجة كدة جديدة الواحد يحتار في تفسيرها، ولسّه كنت بقول لواحد صحابى إنه أكتر واحد بيضحكني على السوشيال ميديا، زي مثلًا لما واحد يقولك نكتة بايخة وتضحك عليها هو الخليل ده كده".

التواصل مع "الخليل كوميدي" نفسه، ليبحث معك عن شخص يحبه أمر مُعقّد، فبعد أن حوّل رقم هاتفه لرقم خدمي لسماع أحدث النكت على لسانه، تحدثنا إليه عبر "فيس بوك" ليخبرنا عن معجبيه الحقيقيين، أو يبعث برسالة إلى متابعيه في "عيد الحب"، إما أن يعدل فيها عن قراره بخوض تجربة "الأداء الكوميدي"، أو يجيب فيها على سؤالنا "إزاي الناس تحب الخليل كوميدي"، إلا أنّ الإجابة كانت صادمة، وجعلتنا نعدل عن قرارنا بالحديث معه، وهي: "حبيب قلبي لسماع أحدث النكت والتقليد أتصل من أي موبايل على (---)، ثم اضغط 3 علشان تكلمني مباشرة بدون انتظار (تن تررررارن فايف تن)، ومتنساش تشترك في قناة اليوتيوب الرسمية بتاعتي لمتابعة الفيديوهات الجديدة، وميرسي لذوقك على المتابعة، وربنا يقدرني على رسم الضحكة والبسمة على وجهك".

سامح: راض عما يقدمه "الخليل كوميدي".. و"بيضحكني في أوقات كتيرة جدا"

وبعد كل تلك المحاولات للعثور على شخص يحب "الخليل كوميدي"، ويبعث برسالة له في "الفلانتين"، توصلنا إلى "سامح"، والذي كان له وجهة نظر خاصة وغريبة فيه، فيقول: "أنا متقبل اللي الخليل كوميدي بيعمله، وبيضحكني في أوقات كتيرة جدًا، وفي أوقات تانية بتخنق منه بس بضحك برده، لأنه قدر يخنقني".

يتابع "سامح" إعجابه بـ"الخليل" ويفسر سر حبه له: "وجهة نظري إنه قاصد اللي هو بيعمله، و بيعمله كويّس جدًا، وبيحاول يطلع النكتة بأسخف شكل ممكن لدرجة أنها تبقى تضحك، وفي نفس الوقت بينتقد الانهيار في مستوى الكوميديا في مصر حاليًا، اللي بنشوفه على السوشيال ميديا وعلى التلفزيون، وكل حاجة في (الخليل) من أول اسم الفيديو لرقم تليفونه اللي بيحطه في كل حتة للجرافيكس السيئة كله مقصود، وهو عارف إن في ناس بتضايق من اللي هو بيعمله بس بيعمله أكتر عشان يتشهر أكتر، ممكن تكون لمجرد الشهرة نفسها أو لأنه بيسخر من الكوميديا المصرية".

عيد الحب

التعليقات

عاجل