علي عمر علي عمر "جوابي ليكي"
الأربعاء 21-03-2018 | PM 04:27

لا تعوديني على حبك الجارف، لا تعوديني على طيبتك معي، لا تعوديني على عطائك المجرد من انتظار تقدير زائف، لا تعوديني على بقائك معي وبعدها تتركيني، تتركيني بلا حب بلا طيبة، بلا عطاء، اليوم عيدك، اليوم فرحتك، اليوم تتويجك على عرش الجنة، اليوم نورك يطفو في السماء فتكوني نجما يهدي الطريق المعفر.

لا تنتظر فأنت بحاجة إليها، لا تتكابر فإنك دونها فقدت النور، فقدت السند الحقيقي لك في الحياة، جئت بسببها وحين تغيب عنك ستتذكر نبرة حنانها بك، ستتيقن بعد شٍك طال، أن لا حب يوازي حبها، ربما تختلف طريقة محبة يعضهم ويشتد خوفهم وعنادهم فتراه ضرر يلحق بك، حتى تتأكد بعدها أن عنادك كان أكبر، لا تعلم ربما تنتظر منك تصحية كما ضحت لإجلك الكثير ولكنك لم تفهم بعد!!

فرحمة على كل أم فارقت أبنائها.. ورحمة على أبناء لازالوا لا يدركوا قيمة حياتهم بوجودها، فندموا بعدها!! وتذكرةً على من لا يتذكروا قيمتها إلا يوما بالعام وهي تستحق كل لحظات العمر..ورآفة بكل من فقد ودها وحنانها وعطائها باكرا، فكان زيارة في المنام عوضا له..

تعليقات الفيس بوك

المقالات الاكثر قراءة

عاجل