رئيس التحرير

محمود مسلم

أحمد يلف بدراجته القاهرة لحث المصريين على التصويت: "مصر غالية علينا"

10:23 م | الثلاثاء 27 مارس 2018
دراجة أحمد المجهزة طبيا

دراجة أحمد المجهزة طبيا

يستقل دراجة نارية مجهزة لذوي الإعاقة، تغطيها أعلام مصر من مقدمتها إلى نهايتها، وتغلفها صورًا للرئيس عبد الفتاح السيسي، يحمل في صندوق الدراجة كل ما سيحتاجه أثناء رحلته من أكل ومياه و"بطانية" يحتمي بها من برد الليل أثناء رحلته بين شوارع القاهرة.

رحلة أحمد أبو الوفا، البالغ من العمر 55 عامًا، بدأت منذ قرابة شهرين، متجول بين شوارع العاصمة بدراجته النارية ليحث الناخبين على الإدلاء بأصواتهم، "كان كل هدفي إني أوعي الناس بالمشاركة وأهمية صوتهم لمصر".

برغم ظروف الرجل الخمسيني الصعبة من كبر سن وإعاقة بإحدى قدمية ومشاعر غربة يشعر بها ابن مركز نجع حمادي محافظة قنا، إلا أنه كان حريصا علي السؤال على مقر لجنة المغتربين بالقاهرة للإدلاء بصوته: "أنا انتخبت السيسي اللي حاميني وحامي بلدي".

يلتقط "أبو الوفا" أنفاسه قبل أن يتطرق للحديث عن عزوف الشباب عن المشاركة الذي يراه أمرا غير صحيح: "الشباب كلها واقفين معانا من أول لحظة فتح اللجان ومعطلين مصالحهم عشان يساعدوا كبار السن ويقفوا في ضهر بلدهم".

السعادة ليست في الأموال لكن في القناعة، وفق رؤية الرجل الخمسيني الذي يزيد ظروفه صعوبة واعتماده على "معاش بسيط"، غير أنه يشعر برضا عن ظروفه بأكملها، "لو أكلت طقّة واحدة في اليوم زي العسل وأنا راضي"، معتبراً أن البلد هي أهم من أي فرد.

"انزل شارك لأن مصر غالية جداً علينا".. تلك هي آخر كلمات "أبو الوفا" قبل أن يكمل رحلته، من ميدان التحرير، إلى باقي شوارع القاهرة ليدعو الأشخاص الذين لم يصوتوا حتى الآن من جانب، ويشارك الناخبين الذين يقفون أمام اللجان فرحتهم من جانب آخر.

عرض التعليقات