نواب الجيزة يلجأون إلى عبدالعال والسويدي بعد محاولة زميلهم الاعتصام

الإثنين 16-04-2018 PM 05:18
كتب: هبة أمين
نواب الجيزة يلجأون إلى عبدالعال والسويدي بعد محاولة زميلهم الاعتصام

أحمد فاروق

شهدت أروقة مجلس النواب حالة من الغضب سيطرت على نواب جنوب الجيزة، على خلفية محاولة نائب أوسيم أحمد فاروق، الاعتصام "تحت قبة" المجلس، احتجاجا على عدم تعامل المسؤولين مع مشاكل دائرته.

وكان فاروق اشتكى خلال الجلسة العامة صباح اليوم، من سوء أداء المسؤولين، قائلا: "مش عارف أمشي في الدائرة"، معلنا نيته للاعتصام، ورد الدكتور علي عبدالعال، رئيس المجلس: "لغة الاعتصامات يجب أن نستبعدها وننساها".

وتجمّع نواب الجيزة، منذ قليل، ودخلوا القاعة الرئيسية وأخرجوا زميلهم ومنعوه من الاعتصام بحجة أن نواب الجيزة عليهم التشاور في هذا الأمر، خصوصًا وأن تجاهل المسؤولين لمطالب دائرته تكرر معهم جميعًا.

وسيطر الغضب على النواب الذين اصطحبوا النائب وهو يرد: "ماحدش لا هيحل ولا هيربط والمسؤولين ودن من طين وودن من عجين"، إلى مكتب رئيس المجلس لبحث الأزمة ووضع حد مع مسؤولي الحكومة الذين يتجاهلون النواب، وإلا سيعلنون الاعتصام مع زميلهم، حسب ماقشاتهم الجانبية التي رصدتها "الوطن"، ووجدوا عبدالعال يؤدي صلاة العصر، فقرروا تغيير وجهتهم والذهاب إلى مكتب النائب محمد السويدي، رئيس ائتلاف "دعم مصر"، للتشاور معه.

ومن بين النواب الذين تضامنوا مع فاروق، محمود عبدالمعز الحفني، محمد صلاح أبوهميلة، وعبدالوهاب خليل، ومحمد الحسيني.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل