أحمد الخطيـب أحمد الخطيـب هرش مخ "14".. في الطراوة
السبت 03-11-2018 | PM 06:19

البنت تكون شبه السلعوة.. وتضع على الفيس بروفايل "الأميرة ديانا".. العالم كله يعرف المرحومة ديانا.. ومع ذلك يصلها ألف كومنت! تبدأ بالقمر.. وتنتهى بالنجوم.. مرورا بسائر المجرات السماوية! عندما غيرت بروفايلى ووضعت صورة قرد أجمع أكثر من ألف تعليق على أن "كده أحسن"! وعندما أعدت صورتى مجددا.. أكثر من ألف صديق عملوا لى "بلوك" فى اول خمس دقائق! ويقول لك مجتمع ذكوري!

****

بهرنا الغرب بصناعة طائرة دون طيار.. لكنا أذهلنا الدنيا بمدارس بغير مدرسين! ومستشفيات دون أطباء! ومصالح حكومية بغير موظفين!

****

فى بلاد بره مطبات الشوارع مسجلة على "خرائط مساحية".. فى بلاد جوه المطبات مسجلة "خطر"! بره المطبات خط أبيض مرسوم بعرض الطريق! جوه المطب عبارة عن شق عميق فى الأرض كأحد مخلفات البراكين.. أو هضبة غريبة تحول المطب إلى محمية طبيعية.. وتقلب السيارة طائرة.. والركاب مجموعة مغامرين جمعتهم الصدفة وحدها! بره لديهم إشارات مرور.. وجوه مرور بلا إشارات.. بره الناس تحترم القانون.. وفى بلاد جوه يخالف السائق القانون مستعينا بالرقى والتمائم.. والتعاويذ وسيجارتين بانجو! ويصبح الدعاء بديلا شرعيا عن الرخصة.. والعين والخرزه الزرقاء عوض الفرامل.. وسلامة الوصل تحتاج إلى معجزة.

****

أغلب محلات الفراخ تخبئ الميزان فى زاوية خاصة.. ركن بعيد عن نظر الزبون! ويعتمد الوزن على ذمة التاجر كمرجع وحيد! بعضهم يجيب من الآخر ويقول لك 74 جنيه و37 قرشا يا أستاذ! يعنى ولا دوشة ولا وجع دماغ.. وبهذا أخرجنا الكيلو كوحده وزن من علم الفزياء.. وأدخلناه علم الاجتماع.. وخضع لمفاهيم الشطارة والفهلوة التقليدية وعلاقتك الشخصية بالتاجر.. وأصبح الكيلو فى الأسواق لدينا حالة عددية مركبة تتراوح ما بين 500 جرام و74 جنيها.

****

اقنعتنى أسعار الملابس بضرورة التعامل عليها بالإيجار.. الإيجار لا البيع.. تمهيدا لإدراجها قريبا فى جدول المخدرات!

****

التكاليف الباهظة للزواج والطلاق أنهت الصراع بين الرجل والمرأة "نهاية سعيدة".. وأصبح النساء فى الوادى الجديد.. والرجال فى الوادى القديم!

****

أهدتنا جارتنا الطيبة "أرنبة" دون أى مناسبة! عندما أخبرتنى زوجتى بالنبأ السعيد.. اقترحت "اطبخى عليها ملوخيه فورا".. احبطتنى وهى تقول:

- ما تستعجلش قوى كده.. دى صغيرة.. هسيبها كام يوم تكبر

سألتها من باب التعجيز: "طيب نتغدى إيه النهاردة؟! قالت إى حاجة ثم أردفت نقضيها كشري

بعد وقت غير طويل سمعت زوجتى تدمدم غاضبة.. قبل أن أسألها عن السبب.. قالت تنعى المأسوف على شبابها - القط أكل الأرنبة!

شاطرتها آلام الفراق الرهيبة.. ثم تجاهلت أحزانى وقلت متعجبا:

- يعنى القط يتغدى أرنب.. وإحنا نقضيها كشري!

أشاحت بيدها.. وتركتها تتوعد للقط المسكين وهمست جادا

- سبحانة مقسم الأرزاق

****

يقصد العلماء بنضوج المرأة المنطقة اللسانية فقط.. ويمر هذا النضوج بأربعة مراحل كالتالي:

مرحلة المرأة الصديقة: كلامها همسات

مرحله الخطيبة: كلامها لمسات

ما بعد عقد القران: كلامها لكمات

ثم المرحلة الأخيرة المرأة بعد الزفاف.. كلامها كدمات فى الرأس.. وخلف الأذن.. وحول العين.. وجرح قطعى بالرقية.. واشتباه كسر بقاع الجمجمة.. ثم تحمد الله الذى لا يحمد على مكروه سواه.. إنها لم تستدع باقى أهلها لاستكمال الدردشة!

تعليقات الفيس بوك

المقالات الاكثر قراءة

عاجل