تقرير :

محمود معوض - نورا محاريق - رغدة ايمن - عصام رأفت - نرمين عفيفي

منذ: السبت 07-07-2018

"قد مات قوم وما ماتت مكارمهم".. ذكرى أبطال القوات المسلحة المصرية، تخبرنا بأن أرض مصر العامرة لن تنضب من الأبطال وتعيد أمجاد "أشاوس أكتوبر 1973" وحرب الاستنزاف، فكما كان هناك الشهيد البطل إبراهيم الرفاعي أسطورة الصاعقة و"صاعق الصهاينة" في حرب أكتوبر، هناك "شهيد البرث" القائد المقاتل أحمد صابر منسي، والذي لٌقب بـ"الأسطورة" في نشيد الصاعقة الشهير (منسي بقى اسمه الأسطورة من أسوان للمعمورة وقالوا إيه...). لم تنسى "الوطن" أن أحمد منسي، قائد شهداء الكتيبة 103 صاعقة في "موقعة البرث"، الذين استشهدوا في مثل هذا اليوم العام الماضي، قدموا أرواحهم فداء لمصر، ورفعوا بأجسادهم راية مصر خفاقة وكتبوا بدمائهم "تحيا مصر" وشعبها، ورفعوا شعار "نموت ولا يدخل مصر خسيس وجبان"، وتهدي "الوطن" لروح الشهيد وزملائه، الفيلم الوثائقي "أسطورة شهيد". أحمد صابر منسي أسطورة الصاعقة في سيناء، حاز المحاسن كلها في حياته القصيرة، فكان بارًا بأهله متواضعًا بين جنوده بعدما كان طالبًا مجتهدًا محبوبًا بين زملائه وأساتذته، وصديق مخلص لرجال عرفوه عن قرب، كلل الله حياته وختمها بالشهادة ليكون من "الأحياء عند ربهم"، وينعم الله على من يطيعه بأن يحشره في الزمرة الطيبة التي يسكنها سادة المخلوقات والرفقة الحسنة في الآخرة. {وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا} (سورة النساء69).

تعليقات الفيسبوك

عاجل