رئيس التحرير

محمود مسلم

تصوير:

عزالدين وهدان

07:01 م | الخميس 19 يوليو 2018
"كنت حاسة بالفخر وأنا بنحت تمثال لشخص ضحى بروحه عشان خاطر إحنا نعيش في أمان"، هكذا وصفت النحاتة سلمى صادق زردق إحساسها وهي تنحت أول تمثال للشهيد العقيد أحمد صابر منسي قائد الفرقة "103 صاعقة" والذي وُضع في الميدان المسمى باسمه في مدينة منيا القمح بمحافظة الشرقية.

وأضافت "زردق"، لـ"الوطن"، أن الصعوبة التي واجهتها كانت في مسؤولية إعداد تمثال لشهيد "قائد شايل حمل ومسؤولية وواقف رافع رأسه ودراعه فيه قوة".

أما النحات شنودة عوني جيد؛ المشارك في صنع التمثال، وجد أن الأكثر صعوبة في تمثال الشهيد "منسي" هو نظرته التي تختلف عن أي نظرة أخرى نظرًا للقوة التي كان يتمتع بها "منسي".

وأوضح "شنودة"، أن التمثال يبلغ طوله 2.85 سم، ومصنوع من مادة "الفايبر جلاس" ومن خامات مقاومة للظروف والعوامل الجوية، ويزن قرابة 150 كيلو جرامًا.

يعتبر ناحتا تمثال المنسي أن أحسن مكافأة حصلا عليها هو ثناء زوجة الشهيد على التمثال، وتأكيدها أنه الأقرب إلى وجه الشهيد الراحل.

يٌذكر أن مجلس مدينة منيا القمح قرر إنشاء ميدان باسم الشهيد أحمد منسي وتبرع النائب خالد مشهور عضو مجلس النواب بتكلفة التمثال كاملة، وجرى تركيب التمثال بالفعل على قاعدة جرانيتية مرتفعة، ومن المقرر أن يتم افتتاحه خلال الأيام المقبلة.