حماة "رشا" ضحية حادث "قطار الشروق" "كانت شاطرة ومريحه ابني الأخرس"

تقرير :

مصطفى محمد

منذ: السبت 07-03-2015

كتب :مصطفى محسن - محمد عماد روى خال زوج رشا بيومي جعفر، التي توفيت أثناء حادث "أتوبيس الشروق" إنها كانت عاملة في مدرسة المدينة، ونظمت المدرسة رحلة وذهبت معهم هي وأولادها الاثنين وبعدها علموا بموتها هي وأولادها، وأحد أولادها كان معاقًا لا يقدر على التحدث وحاصلًا على دبلوم صم وبكم. وقال قريب القتيلة إن الدكتور محمد نعيم محافظ الغربية، استدعاهم، وذهبوا إليه لمعرفة مطالبتهم واتهم أهل الضحية، سائق الأتوبيس بتعاطي المخدرات، ما أسفر عن اصطدام الأتوبيس بالقطار، موضحًا أن الإسعاف أخذ وقتًا كبيرًا يصل لساعة تقريبا حتى وصل إلى موقع الحادث، مطالبًا المسؤولين بالاهتمام بالطرق، وإجراء كشف دوري على السائقين للتأكد من عدم تعاطيهم المخدرات. يذكر أن قطارًا اصطدم بأتوبيس رحلات كان يقل عددًا من طلاب مدرسة بطنطا، على طريق القاهرة الإسماعيلية، بالقرب من مدينة الشروق، ما أسفر عن مصرع 7 أشخاص وإصابة 27 آخرين.

تعليقات الفيسبوك

عاجل