بالفيديو| القاضي لـ"أحمد عارف": "وريني آثار التعذيب أو متقولش كده تاني"

الثلاثاء 17-05-2016 PM 04:25

طلب أحمد عارف المتحدث باسم جماعة الإخوان، من قاضي "فض رابعة" أن يحيله إلى الطب الشرعي لتوقيع الكشف عليه، حيث إنه فقد 49 كيلو من وزنه، وذلك بسبب برنامج التعذيب المستمر الذي يتعرض له في سجن العقرب، فقاطعه القاضي متسائلا عن آثار التعذيب، فقال له إنه سيتحدث أمام الطب الشرعي، ورفض القاضي تصريحات أحمد عارف بأنه يتعرض للتعذيب، وقال له: "وريني آثار التعذيب أو متقولش كده تاني .. مفيش تعذيب ".

كانت نيابة شرق القاهرة أجرت تحقيقاتها في القضية، بإشراف المستشار محمد عبدالشافي المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة، ووجهت للمتهمين تولي قيادة والانضمام لجماعة أُسست على خلاف القانون، وتدبير تجمهر بميدان "رابعة العدوية" من شأنه أن يجعل السلم والأمن العام في خطر، وكان الغرض منه الترويع والتخويف وإلقاء الرعب بين الناس وتعريض حياتهم وحرياتهم وأمنهم للخطر، والاعتداء على أشخاص وأموال من يرتاد محيط تجمهرهم أو يخترقه من المعارضين لانتمائهم السياسي، ومقاومة رجال الشرطة والمكلفين بفض تجمهرهم، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فيه، والتخريب والائتلاف العمدي للمباني والأملاك العامة واحتلالها بالقوة، وقطع الطرق، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل البرية وتعريض سلامتها للخطر، وتقييد حركة المواطنين وحرمانهم من حرية العيش، وحيازة أسلحة نارية مششخنة وغير مششخنة، وزجاجات مولوتوف، وحجارة وعصي وسكاكين وخناجر.

ويأتي على رأس المتهمين في القضية، عدد من قيادات جماعة الإخوان، في مقدمتهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، عصام العريان، عصام ماجد، عبدالرحمن البر، صفوت حجازي، محمد البلتاجي، أسامة ياسين، عصام سلطان، باسم عودة، وجدي غنيم، و"أسامة" نجل الرئيس المعزول محمد مرسي، بالإضافة للمصور الصحفي محمد شوكان والذي جاء رقمه 242 في أمر الإحالة.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل