مدير «الخانكة» بعد إسلامه: الكنائس والأديرة بها «ميليشيات» لتأديب المعارضين بـ«الكلاب الشرسة»

«وهبة»: أقباط المهجر يدفعون ملايين لإشعال الفتنة.. والكنيسة: معروف بميله لتيار الإسلام السياسى
كتب : محمد مقلد الجمعة 04-01-2013 22:28
مدير مستشفي الخانكة بعد اشهار اسلامه بالازهر مدير مستشفي الخانكة بعد اشهار اسلامه بالازهر

قال ممدوح حنا وهبة، مدير مستشفى الخانكة، الذى أشهر إسلامه، إن ظروفا اجتماعية ودينية خاصة به دفعته لترك المسيحية واعتناق الإسلام، دون أن يفكر لحظة واحدة فى المصاعب التى ستواجهه، وفى مقدمتها حرمانه من أبنائه، ونبذه من المجتمع المسيحى، موضحاً أنه ذهب للأزهر بإرادته ليشهر إسلامه، ويصبح اسمه أحمد محمد أحمد مصطفى. فيما اعتبرت الكنيسة تصريحات «وهبة» افتراءات لا تستحق الرد.

وأضاف «أبلغ من العمر 63 عاما، ومتزوج ولدىَّ 4 أبناء، وأنا رجل ليبرالى حر، ومع ذلك كنت أتلقى أوامر الكنيسة وأنفذها دون مناقشة، وبمرور الوقت لاحظت أن قيادات الدين المسيحى لا تهتم إلا ببعض الطقوس، غير الواردة بالمرة فى الإنجيل، فسألت نفسى: إلى أين تقودنا تلك الطقوس؟ وإلى متى سيظل تسلط قيادات الكنيسة على الأقباط؟».

وأوضح أن المدنيين داخل الكنائس حولهم شبهات وفساد، وقال «فوجئت بمباركة قيادات الكنائس لأفعالهم، حتى الأديرة المنوط بها تقويم سلوك الأقباط، وتعليمهم مبادئ وتقاليد الدين المسيحى انحرفت بصورة كبيرة عن هذا الهدف، وتحولت لمراكز تجارية تربح ملايين الجنيهات شهرياً، ولا نعرف أين تذهب هذه الملايين؟». واتهم شخصيات قبطية معينة داخل مصر بتلقى ملايين الجنيهات من أقباط المهجر مقابل إفشال محاولات درء الفتنة.

وقال إن الكنائس والأديرة داخلها مجموعات وميليشيات مدربة، أنشأها البابا شنودة -فى البداية- لحفظ النظام داخل الكنائس، ثم تطور الأمر، وأصبحت تستخدم لإرهاب المعارضين من الأقباط، وهى التى اعتدت بالضرب على مجموعة «أقباط 38»، وتستخدم الكلاب الشرسة لتعذيب المعارضين.

من جانبها، اعتبرت الكنيسة الأرثوذكسية، تصريحات وهبة افتراءات وشائعات مغرضة، لا أساس لها من الصحة، ولا تستحق عناء الرد، وقال مصدر مسئول بمكتب سكرتارية البابا تواضروس الثانى، «حنا معروف بميوله تجاه تيار الإسلام السياسى، حيث أعلن صراحة تأييده للدكتور محمد مرسى، رئيسا للجمهورية فى الانتخابات، وشكَّل مع مجموعة من أصدقائه وجيرانه ما عرف بمنظمة «مصريون ضد الطائفية»، التى تهاجم أقباط المهجر فى أكثر من مناسبة، وعقدت مؤتمراً بحضور مشايخ الدعوة السلفية، أمثال الشيخ أبويحيى والشيخ المسلم، وكالوا خلاله الاتهامات للكنيسة والأقباط».


قبطى يشهر اسلامه

أخبار متعلقة

المجلس الملي بالإسكندرية لـ"مدير مستشفى الخانكة: نتحداك أن تثبت ما اتهمتنا به في حوار "الوطن"

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : ابو عبدالرحمن

    الجمعة 11-01-2013 17:08

    من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر - وما كنا مهذبين حتى نبعث رسولا - انا انصحه بعدم الخوض فى الخلافات - والاكتفاء بما تعنمق من الدين الحق وهذا يكفى - والحمد لله ان هداه للاسلام - ;كماانصحه بالتفرغ لتمتين دينه والفقه فيه - وكذلك لدعوة غيره بالحكمة والموعظة الحسنة

  • 2

    بواسطة : ساهر ابو هواش

    الإثنين 07-01-2013 17:13

    هههههههههههههههههههههههههههههههههه هودا الكلام . هو ليه الضجه دى كلها مايروح زى ماهو عايز وياريت كل واحد يسعلى لخلاص نفسه . يامجنون . يامجنون. يامجنون . يامجنون

  • 3

    بواسطة : roka

    الإثنين 07-01-2013 16:40

    دكتور مانخوليا خريج الخانكة باين عليك خرفت من رواد الخانكة

  • 4

    بواسطة : yasser mohamed Ali

    الإثنين 07-01-2013 11:03

    الانسان يولد دون رغبة فى امتلاك عقيدته وهى تكون راسخه لايمكن تركها و العدول عنها الا لاسباب مقنعه وذلك بعد قراءه ودراسه وتفكير والمقارنه بين العقيده الراسخه والعقيده الجديده وذلك لانه امر لايمكن الاستهانه به فانا ادعوا كل مصرى وانسان حى ان يتفكر ويتدبر هل هو على ثواب ام على خطأ دون علم احد بذلك فان الله سيهديه للايمان

  • 5

    بواسطة : د. مصطفي محمود مصطفي

    الإثنين 07-01-2013 10:41

    إلي كل المعلقين علي هذا الموضوع ... لن يزيد الإسلام شيء بالكثرة في إسلام أحد الأفراد ... ولن تخسر الكنيسة شيء بالكثرة في ترك أحدهم لها!!!!!

  • 6

    بواسطة : أحمد على

    الإثنين 07-01-2013 09:38

    مبروك يا دكتور أحمد إشهار إسلامك و الحمد لله أن هداك إلى الطريق الصحيح طريق الحق والهداية ، أدعو أن يثبتك الله ويعينك على الحق وأن يقوى إمانك آمين يارب العالمين

  • 7

    بواسطة : الديب من نيورك

    الإثنين 07-01-2013 08:12

    الف مليون مبروك يارب تتوفق ويكون ليك شنة ورنة ايوة كدة يا راجل الفالفالف مبروك اول حاجة عايز واحدة كدة تكون بنت بنوت 12 9 8 7 سنوات ترجع للك عمرك اللي راح وهخو النكاح مش حرام وممكن تخليا 3 زوجات او اربع زوجات شيل ثانيا شوية فلوس ومنصب ودة حيكون ليك من الاحباء مثل محمد حسان والا بقى يا معلم لما تروح علشان تحج الفلوس حتنزل عليك زي الرز هو دة الكلام وشقة حلوة في مكان حلو علشان اهل مراتك ما يعرفوش حاجة عنك هو دة اتلكلام الف مبروك والكلام على الاسلحة في الكنائس اقولك في ودنك لم يمضي هذا الشهر عليك الا وتكون مجال اهتمام من القديسين الذين اطلقت اسماءهم على هذة الاديرة روح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  • 8

    بواسطة : عزت المصرى

    الأحد 06-01-2013 21:08

    المدعو حنا احد ازناب شهود يهوة وهى جماعة يهودية لا تمت للمسيحية بصلة وحكاية اسلامة دى فبركة لانة قد اعلن انة قد اسلم عام 2010 فى جريدة الفجر وبلاش هجص دا شخص مدلس

  • 9

    بواسطة : دكتور وليد

    الأحد 06-01-2013 20:56

    أولا" موضوع تغييره لدينه من المسيحية للاسلام فهذا موضوع شخصى و لا يخص أحدا" غيره و لن ينتقص من قدر المسيحية و لا المسيحيين و أيضا" لن يضيف الى الاسلام و لا المسلمين .... ادعو الله ان يثبت قلبه على الايمان ... أما كلامه على الأديرة فيجب التحقيق معه و فيه لأنه كلام خطير و ينشر الفتنة و يفتت من عضد الوطن و يسوس نسيجه المتناسق بين شقيه القبطى و الاسلامى .... كذلك أتمنى عدم اتهام هذا الطبيب بالجنون او الهلاوس فهذا لا يصح ابدا" و الحرية التى ننادى بها جميعا" تنهانا عن فعل ذلك

  • 10

    بواسطة : أحمد عبد العزيز

    الأحد 06-01-2013 20:56

    هو مجرد انسان غير عقيدته الى ما يظن أنها الأصح بعد أن قضى عمرا مديدا فى عقيدة الثالوث ...دعووة فانه حر ...لماذا تنكرون عليه ذلك؟...وأعلموا أن الدنيا دار عمل ولا حساب ..والآخرة دار حساب ولا عمل ...وأرجو ألا ننظر لهذا الموضوع بأكثر من ذلك

( صفحة 1 من 10 )الأول<12345....الأخير
اضف تعليق