"المصري الاجتماعي" بأسيوط: مرسي ألقى "خطاب حرب".. ودعوته للحوار "هزلية"

كتب : محمود مالك الأحد 27-01-2013 22:17
هلال عبد الحميد أمين الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي بأسيوط هلال عبد الحميد أمين الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي بأسيوط

وصف هلال عبد الحميد أمين الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي بأسيوط، خطاب الرئيس مرسي بأنه "خطاب حرب"، ووصف دعوته للحوار بـ"الهزلية".

وأضاف عبد الحميد أنه "كان يجب على الرئيس أن يعتذر عن سياساته طوال الفترة السابقة التي أدت لكل هذه المصائب"، وطالب عبد الحميد القوى السياسية بعدم الاستجابة لدعوته مرسي لحوار.

وقال "لقد تعهد مرسي منذ أن كان مرشحا وبعد نجاحه بالعديد من التعهدات ولم يوف بعهد واحد، وبالتالي كل دعواته للحوار هزلية ولا طائل من ورائها"، وشدد عبد الحميد على أن حالة الطوارئ التي فرضها الرئيس على مدن القناة "لا فائدة منها، كانت مفروضة طوال حكم مبارك ولكنها لم تنفعه عندما قامت الثورة".

وتوقع عبد الحميد أن يستمر نضال المصريين حتى يحصلوا على حريتهم كاملة، وأنه "لن ترهبهم أي اعتداءات".

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : حسن حسنى محمد

    الخميس 31-01-2013 15:56

    الدعوة للحوار تمثيلية هزلية كلما تعرضت السلطة لهزة تدعوا للحوار من اجل افهام العالم الخارجى بان الحكم فى مصر ديمقراطى وبعد كده الحوار فشل ويتم استخدام العنف ضد الشعب ويبقى عنده حق ومن الذى قدم فكرة الحوار واحد منهم ( ابو الفتوح ) والذى يدعى انفصاله عن الجماعة لاتصدقوا هذا لان المرشد ولى نعمته يعتمد علية فى تنفيذ مخططاته ( الخداع ) انهم معروفين على مدار السنين الماضية ( خداع .. عنف .. تصفية معارضيهم ) ولذا كان عبد الناصر فاهمهم والسادات حطهم فى السجون ومبارك امن شرهم طوال حكمه لانهم كانوا يعقدون الصفقات الزائفة للحكام ... الحوار على مفيش وستتم خلال الفترة القادمة اعتقال النشطاء واغتيال الرموز والصاقها بالشرفاء من شعب مصر .. انتبهوا ياسادة ( حافظ سلامة .. جورج اسحق )

اضف تعليق