ضبط أسلحة نارية وخرطوش و142 قنبلة يدوية و440 صاروخ في شقتين بالتحرير وحدائق القبة

مصدر أمني : لن نترك شقة مفروشة بالقاهرة دون تفتيش لحماية المتظاهرين
كتب : خالد فهمي الأحد 30-06-2013 09:07
صورة ارشيفية صورة ارشيفية

داهم ضباط الإدارة العامة للمباحث الجنائية في القاهرة بقياده اللواء جمال عبد العال مدير الإدارة واللواء عصام سعد مدير مباحث القاهرة فجر اليوم عددا من الشقق المفروشة التي لا توجد لها بيانات لدي مديرية أمن القاهرة والتي لم يبلغ أصحابها المديرية ببيانات مستأجريها وذلك بمنطقة وسط البلد وحدائق القبة والمقطم تحسبا من تسلل أعضاء من جماعة حماس للبلاد وكذلك بعض البلطجية الذين قد يستغلونها في الاعتداء علي المتظاهرين السلميين بميدان التحرير، وأسفرت تلك الحملة عن ضبط عدد من الأسلحة البيضاء و2 طبنجة صوت معدلة وبعض طلقات الخرطوش، وبسؤال صاحب الشقة أكد بأن 3 فلسطينيين قاموا باستئجار الشقة لمده 15 يوميا بدأت من يوم 25 يونيو، لكنه فوجئ بتركهم للشقة منذ يومين، وتكثف المباحث جهودها لضبط المتهمين الهاربين.

كما تم ضبط 142 قنبلة يدوية "مونة" وكمية من الألعاب النارية بحدائق القبة.

كانت قد وردت معلومات وأكدتها تحريات وحدة مباحث قسم شرطة حدائق القبة، أكدتها التحريات السرية، مفادها حيازة كل من المدعو عمرو ح.ن (30سنة - عاطل)، وشقيقته سماح (29 سنة - ربة منزل) وكلاهما مقيم بدائرة القسم، بحيازة كمية من القنابل اليدوية محلية الصنع والألعاب النارية ومحدثات الصوت بقصد الإتجار.

وعقب تقنين الإجراءات الأمنية اللازمة، انتقل الضابط المذكور إلى محل إقامة المتحرى عنهما إلا أنه تبين عدم وجودهما، وبتفيش المنزل عثر على 142 قنبلة يدوية محلية الصنع "مونة"، و440 عبوة صواريخ و500 كيس "بمب صغير".

وتحرر عن ذلك المحضر رقم 10291 لسنة 2013 جنح قسم شرطة حدائق القبة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق، وجار بذل مزيد من الجهد لضبط المتهمين الاثنين الهاربين .

وصرح مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة أن المباحث الجنائية تعمل علي قدما وساق، مضيفا: "لن تترك شقة مفروشة بوسط البلد أو في القاهرة دون تفتيش حتي تضمن الحماية للمواطنين الشرفاء المتواجدين بميدان التحرير وكذلك لضمان عدم تسلل العناصر الإجرامية إلي داخل البلاد مثلما حدث في ثوره 25 يناير وقتلوا المواطنين واقتحموا السجون ونجحوا في الوقيعة بين أبناء مصر".

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات
اضف تعليق