ضبط مرتكبي حادث مقتل سيدة "برج الروضة" غرب الإسكندرية

الخميس 05-10-2017 PM 04:15
ضبط مرتكبي حادث مقتل سيدة "برج الروضة" غرب الإسكندرية

مدير أمن الإسكندرية

ضبطت مباحث قسم شرطة الدخيلة بالإسكندرية، مرتكبي واقعة مقتل سيدة "خنقا"، بعد أن كبل قدميها، وإشعال النيران بالشقة، لإخفاء معالم الجريمة.

وكان اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطارا من اللواء شريف عبدالحميد مدير إدارة البحث الجنائي، بورود بلاغا من المقدم ياسر القطان رئيس مباحث قسم الدخيلة، يفيد بنشوب حريق بشقة برج الروضة، بمنطقة شهر العسل، دائرة القسم، وامتداد النيران لحجرة النوم، والعثور على جثة سيدة "مكبلة القدمين"، بالشقة ملك "ميناء.و.ح"، صاحب شركة خاصة، مقيم خارج الإسكندرية.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من قسم شرطة الدخيلة، لمعرفة ملابسات الواقعة، وتم تحرير محضر بالواقعة، وشكل فريق بحث لضبط الجناة، برئاسة العميد هشام سليم رئيس قسم المباحث الجنائية، واللواء شريف عبدالحميد مدير إدارة البحث الجنائي، بالتنسيق مع فرع الأمن العام بالإسكندرية.

وبالفحص تبين بتحريات فريق البحث الجنائي بقسم شرطة الدخيلة، بالعثور علي "شيماء.ع.ع"، 26 عاما ، صاحبة شركة خاصة، المقيمة بالشقة المجاورة للشقة محل البلاغ، بداخل غرفة النوم، ملقاه علي جانبها الأيسر، ترتدي كامل ملابسها، مكبلة القدمين، وملفوف حول رقبتها "إيشارب"، مصابة بجروح لهيبة بالوجه والكفين.

وأسفرت التحريات عن ضبط "ع.ز.ا"، 25 عاما، بكالوريوس تجارة، مقيم المجاورة، 54 العاشر من رمضان، محافظة الشرقية، و" ا.ع.م"، 26 عاما، طالب بالفرقة الرابعة، كلية الهندسة "أكاديمية الشروق"، مقيم شارع عبده سعد، دائرة قسم أول الزقازيق، محافظة الشرقية.

وبمواجهتهما، اعترفا بارتكاب الواقعة، وأقر المتهم الأول بالاتفاق مع المجنى عليها بالدلوف للشقه محل البلاغ، للاستيلاء على أوراق مديونية مستحقه عليها لمالك الشقة، لوجود خلافات مالية بينهما، ولم يعثرا على تلك الأوراق، فقام بالاستيلاء على بعض المتعلقات الخاصة بمالك الشقة، 20 زجاجة عطور، خاتم شعار الشركة، 6 ساعة يد رجالي وحريمي، 2 فيزا كارد، جهاز لاب توب، 4 هواتف محمولة، جواز سفر، واتفقا على تكبيلها بغرفة النوم، وإضرام النيران بمطبخ الشقة، وإبلاغ الشرطة والإدعاء كذباً، بقيام مالك الشقه بخطفها، والشروع في قتلها، للنيل منه لإجباره للتنازل على مستحقاته الماليه طرفها، وأضاف المتهم الثاني بعدم علمه بمضمون ذلك الإتفاق، وإقتصر دوره على إنتظارهما بالسيارة، خاصة المجنى عليها، أسفل العقار محل الحادث.

وأكد "ميناء.و.ح"، ما جاء بأقوال المتهم الأول، وأضاف بأنه تربطه بالمجني عليها علاقة شراكة بالعمل، تطورت إلى علاقة غير مشروعة بينهما، وحدوث خلافات مالية فيما بينهما، نتيجة ما يستحق عليها من مديونية، وحاولت الاستيلاء على أوراق المديونية أكثر من مرة.

تم ضبط المسروقات والسيارة بإرشاد المتهمين، وجار تحرير المحضر اللازم، والعرض على النيابة العامة.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل