افتتاح مستشفى الكبد بالبحيرة خلال احتفالات أكتوبر بتكلفة 53 مليون جنيه

الجمعة 06-10-2017 AM 11:46
افتتاح مستشفى الكبد بالبحيرة خلال احتفالات أكتوبر بتكلفة 53 مليون جنيه

مستشفى الكبد بالبحيرة-ارشيفية

انتهت القوات المسلحة من تحويل مستشفى التكامل بقرية "دنشال" بمركز دمنهور محافظة البحيرة، إلى مستشفى تخصصي للكبد، والذي من المنتظر أن يفتتحه الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال احتفالات الذكرى الـ44 لانتصارات أكتوبر، وتكلفت المرحلة الأولى منه 53 مليون جنيه.

وقال اللواء أمين محمد أمين، مدير المشروعات لقطاع المستشفيات بجهاز مشروعات الخدمة الوطنية بوزارة الدفاع، إن مستشفي دنشال للكبد بدمنهور، أحد مستشفيات التكامل القروي التي تم الانتهاء منها وتحويلها لمراكز تخصصية للاستفادة منها، مضيفا انه تم الانتهاء من تطوير مبني مستشفي دنشال وتحويله لمستشفي تخصصي كمرحلة أولي لعلاج أمراض الكبد والجهاز الهضمي بتكلفة 53 مليون جنيه.

وأشار إلى أن المرحلة الأولى من المستشفى، بدأت في مايو 2015، والمحافظات المجاورة، معلنا أن المرحلة الثانية من المشروع، ستحول المستشفى لأكبر صرح طبي عالمي في مصر والشرق الأوسط، مضيفا أن المستشفى مكون من دور أرضي ودورين تضم 9 عيادات تخصصية، وعيادة أسنان وصيدلية ومعمل تحاليل وعيادات أشعة تليفزيونية، و5 أسرة عناية مركزة وجناح مناظير كامل، يحتوي على 2 غرفة مناظير، وغرفة إفاقة وغرفة تحضير للمرضي وتعقيم مركزي.

وأضاف الدكتور علاء عثمان وكيل وزارة الصحة بالبحيرة، أنه بدأ العمل التجريبي بكافة العيادات التخصصية بالمستشفى، لافتا إلى أنه تم إجراء 20 عملية منظار بالمستشفى، ويعد مستشفى "دنشال للكبد"، أول مستشفى تخصصي بمنطقة الدلتا، إذ روعي في إنشائه التطورات العالمية في إنشاء المستشفيات، ويخدم محافظات البحيرة والإسكندرية وكفرالشيخ والغربية ومطروح.

وأكد المهندس محمد مغازي الفار رئيس الشركة المنفذة للمشروع، أنه تم تنفيذ أعمال تطوير مستشفي التكامل القروي بدنشال وتحويلها لمستشفى تخصصي للكبد، وفقا للاشتراطات والمواصفات في إنشاء المستشفيات العالمية، مضيفا أنه تم تطبيق أحدث وسائل السيطرة علي الحرائق العالمية من خلال الكشف عن الحرائق والسيطرة عليها مبكرا، وتوفير جميع طرق الخروج الآمن للمرضي والعاملين بالمستشفى.

 

الذكرى الـ 44 لنصر أكتوبر

التعليقات

عاجل