أهالي قتيل "بني هلال" يطردون وفدا إخوانيا طالبهم بالخروج في مسيرة ضد الشرطة

كتب : عبدالله مشالى الجمعة 16-08-2013 10:24
مشرحة أسوان مشرحة أسوان

طرد أهالى قبيلة بنى هلال بأسوان، فى الساعات الأولى من صباح اليوم، وفدا من تنظيم الإخوان من أمام مشرحة أسوان العمومية، بعد مطالبتهم بالخروج في جنازة له تطوف أرجاء المدينة وتندد بالشرطة، وهو لم يكن من المؤيدين أو المعارضين، لكن أهل القتيل أكدوا أنهم لن يدعوا الفرصة للإخوان بأن يتاجروا بدماء ابنهم فهم يحتسبوه عند الله شهيدا.

وأكد عمرو محفوظ المحامي والمتحدث باسم جمعية بنى هلال بأسوان أن وفدا يضم نحو 15 من قيادات تنظيم الإخوان في أسوان "اتجه إلى مشرحة أسوان العمومية وطلبوا من أبناء "بنى هلال" أخذ جثة ابنهم أبو الفضل عبدالله أحمد الشهير بـ"جابر"، 54 سنة ، سائق حنطور، والذى لقى مصرعه بعد إصابته بطلق نارى بمحيط ميدان الشهداء وديوان عام المحافظة، حيث تصادف مروره أثناء عمله، حيث كانوا يشحنون الأهالى ضد الشرطة والداخلية، ويقولون إنه لابد من أخذ حقه من الشرطة ، وإنهم سيقومون بالصلاة عليه فى أحد مساجدهم وبعدها ينظمون مسيرة تطوف الشوارع بأسوان لأخذ حقه، لكننا نؤكد أننا نحتسب ابننا عند الله شهيدا، فهو كان فى عمله ولن نسمح لتنظيم الإخوان أن يتاجر بدمنا، فهم السبب الحقيقي فى ما آلت اليه البلاد، وحذرناهم من الاقتراب مرة أخرى من أبناء بنى هلال بأسوان، ولم نسمح لهم بتقديم واجب العزاء".

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات
اضف تعليق