بالأسماء والكيانات وخريطة التحركات.. «الوطن» تكشف «الخلايا الإخوانية» فى الولايات المتحدة

«لماضة وشحاتة» فى نيويورك.. و«الزند» فى مؤسسة «ساعد».. و«الخشاب» فى «إيه آر تى» الأمريكية
كتب : أحمد الطاهرى الجمعة 18-10-2013 07:33
ملايين المصريين فى مظاهرات مناهضة لحكم الإخوان«صورة أرشيفية» ملايين المصريين فى مظاهرات مناهضة لحكم الإخوان«صورة أرشيفية»

كشفت مصادر مطلعة لـ«الوطن» عن أسماء وكيانات الخلايا الإخوانية وخريطة تحركاتهم، فى أنحاء الولايات الأمريكية، وذلك فى إطار مواصلة كشف «الوطن» لخلايا الإخوان واللوبى المؤيد لتنظيمهم المحظور، داخل أمريكا، الذى يكثف نشاطه للهجوم على ثورة 30 يونيو وتشويهها.

وقالت المصادر إن هذه المجموعات المنتشرة فى مختلف الولايات، كانت تتحرك لدعم قرارات محمد مرسى فى إطار مخطط الأخونة والتمكين، لإعطاء صورة للرأى العام الأمريكى أن قرارات «مرسى» محل ترحيب شعبى، وعقب اندلاع الثورة فى 30 يونيو شنت تلك المجموعات حرباً شرسة لتحريض الإدارة الأمريكية على اتخاذ قرارات معادية تجاه مصر بهدف إعادة الإخوان للسلطة.

وأضافت المصادر أن هذه المجموعات تضم نشطاء وكيانات هى: «اتحاد الأئمة المصريين فى أمريكا الشمالية ويمثلهم الشيخ محمد البنى، والمؤسسة المصرية الأمريكية للتنمية، والدكتور خالد لماضة فى نيويورك، والدكتور حسن الصياح فى فيرجينيا، وشبكة المصريين فى أمريكا ويتصدرها الدكتور محمد حلمى، والدكتور أكرم الزند فى مؤسسة ساعد، ومحمد الخشاب، رئيس قنوات « إيه آر تى» فى أمريكا، وسامح الحناوى، أحد أعضاء جمعية رجال الأعمال الأمريكية، الدكتور هانى صقر، عضو رابطة المصريين فى أمريكا، الدكتور خالد حسن فى ولاية ميرلاند، الدكتور محمد عبدالحكم فى سياتل، الدكتور أحمد عصمت البندارى، رئيس الجمعية الإسلامية الأمريكية، وليد يسرى فى شيكاغو، أحمد شديد فى نيوجيرسى، أحمد الحطاب فى ولاية أنديانا، الدكتور محمد مرجان فى ولاية بوسطن، ورمضان رضوان فى هيوستن، وأحمد فايز فى لاس فيجاس، الدكتور عمرو عباس، عضو المؤسسة المصرية فى ميتشجان، الدكتور صفى الدين حامد فى بنسلفانيا، والدكتور حمدى رضوان فى نورث كارولينا، وأحمد شحاتة مدير منظمة المصريين الأمريكيين للديمقراطية وحقوق الإنسان، والدكتور إيمان شحاتة فى نيويورك، والدكتور محمد عمرو عطوية، عضو منظمة الإغاثة الإسلامية فى الولايات المتحدة، والدكتور خالد السايس، عضو مؤسسة إعادة بناء مصر، وطارق حسين عضو مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية «كير»، والدكتور هشام الجيار، عضو المؤسسة المصرية فى ميتشجان، وأمين محمود فى ولاية ميرلاند».

وفى السياق ذاته، نشر أحمد شحاتة، مدير منظمة المصريين الأمريكيين للديمقراطية وحقوق الإنسان مقالاً مطولاً فى صحيفة «ذا هيل» التابعة للكونجرس الأمريكى تحت عنوان: «مصر فى مائة يوم»، قال فيه إن وضع مصر السياسى بعد مائة يوم من انقلاب «3 يوليو» متدهور، وإنه يجرى باستمرار إلقاء القبض على أنصار الحكومة المنتخبة ديمقراطياً، لأنهم معارضون للانقلاب العسكرى، ويتعرضون للقتل والإصابة على يد قوات الحكومة المصرية. وقال نصاً: « إن مصر تمثل فرصة ذهبية للولايات المتحدة وإدارة الرئيس أوباما، لكى تدعم قيم الديمقراطية عن الطريق الدفع لإعادة مرسى والحكومة المنتخبة ديمقراطياً، وذلك على الرغم من أوجه القصور فيها، ولكن سيثبت للعالم أهمية الديمقراطية وسيادة القانون». واعتبر شحاتة قرار الإدارة الأمريكية بمراجعة المساعدات وتعليقها عن مصر ليس كافياً، لأنها ما زالت محتفظة بعلاقتها مع الحكومة العسكرية -على حد وصفه- وقال: «من المؤسف أن تتجاهل الولايات المتحدة مبادئ الديمقراطية التى يعتنقها العالم كله وأنه لم يعد من المقبول أن تظل الولايات المتحدة صامتة على قتل الأبرياء فى مصر». وأشار إلى أن الولايات المتحدة كى تحتفظ بمكانتها كدولة كبرى لا بد أن تتخذ مواقف مع كونها دولة ديمقراطية حرة ولم يعد يستقيم أن تتخذ مواقف دولية محيرة، وأن الإدارة الأمريكية وإن كانت منشغلة الآن ببعض القضايا المحلية، فإنها لا يجب أن تترك فراغاً فى القضايا العالمية.

التعليقاتسياسة التعليقات

  • 1

    بواسطة : Mohamed Elmasry

    الإثنين 21-10-2013 12:01

    نحن كمصريين مقيمون بالولايات المتحده الامريكيه نشكر كاتب المقال لدقته. انا لا أعرف كيف حصل علي هذه الاسماء ولكني اؤكد ان هذه الاسماء صحيحه وهو ما يجب أن يضعه كل مصري في اعتباره ليعلم حجم المؤامره ضد مصر فإما ان نستسلم وإما ان نقاوم هذه الجماعه حتي نقضي عليها لتعيش مصر حره. فتحيا مصر ويحيا جيش مصر الباسل.

  • 2

    بواسطة : to dr / tarek hussin

    الأحد 20-10-2013 17:24

    كلامك جميل ولكن لابد من تعريه هذا الفكر الهدام وبيان ان الاخوان الارهابيون لا يمثلوا صحيح الاسلام بل ارهابيون صفات خوارج هذا الزمان ( الاخوان الارهابيون التكفيريون ) عن ابى سعيد الخدرى قال بينما رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم قسما - قال ابن عباس كانت غنائم يوم حنين - اذ جاءه رجل من تميم مقلص الثياب ذو شيماء , بين عينيه اثر السجود فقال اعدل يامحمد فقال النبى (صلى الله عليه وسلم ) ويلك ومن يعدل إذ لم اعدل وخسرتُ إن لم اعدل , ثم قال يوشك ان يأتى قوم مثل هذا يحسنون القيل ويسئيون الفعل هم شر الخلق والخليقه, يدعون إلى كتاب الله وليسوا منه فى شىء, يقرأون القرآن لا يجاوز تراقيهم يحسبونه لهم وهو عليهم, ليس قرائتكم إلى قرائتهم بشىءولا صلاتكم إلى صلاتهم بشىء ولا صيامكم إلى صيامهم بشىء، يمرقون من الاسلام كما يمرق السهم من الرميه ، محلقين روؤسهم وشواربهم، أزرهم إلى انصاف سوقهم ، يقتلون اهل الاسلام ويدعون اهل الاوثان، فمن لقيهم فليقاتلهم، فمن قتلهم فله الاجر ومن قتلوه فله الشهاده . رواه البخارى فى كتاب باب الخلق وعلامات النبوه --- والنسائى فى خصائصه -- ومسلم فى صحيحه فى كتاب التحذير من زينه الدنيا -- احمد فى مسنده ص 78- 88- 91 -- ابن ماجه فى صحيحه باب الخوارج -- الحاكم فى المستدرك ج 2 ص145 وقال حديث صحيح على شرط مسلم لم يفترى عليهم الامام د على جمعه فى حديثه -- بل الحديث المشهور ليس منا من رفع السلاح علينا - لاتروع اخاك المسلم ولو بالممازحه - ولا يشر احدكم الى اخاه بحديده ( مش جرنوف ورصاص ومولتوف وديناميت) كلها دلائل على خروجهم عن تعاليم الاسلام واهل الاسلام . فالاخوان القتله المأجورين يقتلون المسلمين ويعقدوا العهود مع اليهود ( اتفاقيه حماس واليهود ) ومع الامريكان ويروعوا الامنين فى رابعه والنهضه وكل الميادين. انظروا إلى همجيتهم فى التعبير وسلوكهم المعيب : رجل يكاد يقتل امراته لانها شغلت تسلم الايادى -- واخر يلقى طفلا بريئا من الدور الخامس لانه من غير جماعته الارهابيه-- واخرين يسحلون الابرياء فى الاتحاديه -- واخرين يعذبون الابرياء ويقطعونهم فى رابعه ---- هذا اسلامكم وهو غير اسلامنا وصدق الاستاذ الدكتور على جمعه مفتى الديار المصريه السابق وعضو هيئه كبار العلماء بالازهر الشريف

  • 3

    بواسطة : مصرية و أفتخر بعلم بلدي و شعبها

    الأحد 20-10-2013 17:24

    الى الاخوين حسين الكذب صناعة الجماعة التي تنتميان اليها و التي تتنفسه كالهواء و اول من يعلم بذلك اسيادكم في أمريكا الذين توجهون اليهم الحديث بلغتهم و لكن احب ان اوضح لكم انهم يقرأون العربي قبل الانجليزي و كشفوا من قبل كذبكم و جهلكم و غبائكم في آن واحد حينما تناقضت تصريحاتكم الرسمية بالانجليزية عن العربية يا زيكو و ماذا فعلت حماس التي جائت بالديمقراطية التي تتحدثون عنها للقضية الفلسطينية غير ضياع الهوية و الصراع الدائر على السلطة و التقسيم بين ابناء الوطن و في الاخر ضياع الارض و الوطن في سبيل الاستئثار بالسلطة و ذلك كله لقيام دولة حمساوية على ارض مصرية و هذا ما تحاولون فعله في مصر و لكن لم و لن يسمح بذلك هذا الشعب العظيم ان شاء الله الذي لم تقدروه حق قدره لانكم تجهلوا تاريخه لذلك لم تتوقعوا رد فعله في 30/6/2013 اليوم الاسود عليكم ارتاحوا مهما فعلتم فأنتم في مزبلة التاريخ و كل يوم تثبتون فيه انكم خونة و عملاء و مدلسون و ان شاء الله سنطهر مصر منكم و أفكاركم و خلي أوباما ينفعكم

  • 4

    بواسطة : Amr

    الأحد 20-10-2013 17:24

    this is really ridiculous i know som e of the names mentioned and all of them great Egyptians professionals pleas stop all the lies that you are part of it .

  • 5

    بواسطة : سامية صادق صحفية بروزاليوسف

    الأحد 20-10-2013 17:24

    لخبر يخلو من الدقة وانا أعيش فى الولايات المتحدة وأعمل فى قناة إيه آر تى ...ومحمد الخشاب رئيس القنوات فى أمريكا ليس مع الإخوان بل على العكس هو من مؤيدى ثورة 30 يونية... ولكنه قدم حلقتين فى برنامج الجسر عن الأحداث فى مصر وقمت أنا بإعدادهما وإستضفنا خلالهما المؤيدين والمعارضين وكان معنا الشيخ محمد البنى ممثلا للإخوان والدكتور حاتم رزق مدير الحملة الإنتخابية لحمدين صباحى مؤيدا لثورة 30 يونية والشيخ أحمد دويدار رئيس المركز الإسلامى بمنهاتن معارضا للإخوان حتى أن الشيخ البنى قال أن البرنامج يستضيف 3 ضد واحد ...لأنه إعتبر مقدم البرنامج محمد الخشاب ضيف ثالث ضد جماعة الإخوان ...كما أن كاتب الخبر وهو زميل عزيز إعتبر كل إمام مسجد و كل من له صلة بمركز إسلامى من خلايا الإخوان وهذا غير صحيح كثير من أئمة المساجد والمراكز الإسلامية يويدون ثورة 30 يونية.

  • 6

    بواسطة : Safei-Eldin Hamed

    الأحد 20-10-2013 17:24

    من المعروف ان الوطن هى لسان حال المخابرات ..والتى يقع عليها تجميع أسماء المعارضين للنظام القادم . نحن مقبليين على نظام حكم فاشى مستبد ايشع نظام . .. لقد بدأ النظام المرتقب بعمل حملة عالمية لنلميع السيسى والتبشير به وهم على سبيل المثال منى مكرم عبيد , نجيب ساوبرس ,محمد سلماوى , علاء الاسوانى ,سعد الدين ابراهيم ,مصطفى الفقى ,ياسر رزق , عادل حموده ,حسين فهمى , يسرا , بخلاف عمرو موسى , سامح عاشور وطبعا المفتى السابق على جمعة , وآخرون .

  • 7

    بواسطة : Mohamed Elmasry

    السبت 19-10-2013 16:54

    خالد لماضه هو مسؤل النشاط في كل الولايات المتحده الامريكيه. و هو من اخطر اعضاء الجماعه لانه يقوم هو و زوجته إيمان لماضه علي تجنيد ضعاف العقول والقلوب لخدمه الجماعه وايضا دفع مبالغ ماليه لبعض الافراد للمشاركه في مظاهرات ضد مصر. خالد لماضه هو ايضا من كان يستضيف في منزله اعضاء الاخوان مثل عصام العريان و ابو إسماعيل عند حضورهم الي الولايات المتحده الامريكيه. اما زوجته إيمان لماضه فإنها من عائله إخوانيه و بلرغم من هذا فإن لها اخوان ذو رتب عاليه في الجيش المصري وهم يعملون في سيناء.واخيرا ادعو كل المصريين بالعمل الجاد لرفع شأن امنا مصر وحفظ الله جيش مصر الباسل.

  • 8

    بواسطة : Dr. Tarek Hussein

    السبت 19-10-2013 16:54

    Such article divides Egyptians and serve only one purpose to fear people from any Muslim activist

  • 9

    بواسطة : أمين محمود

    السبت 19-10-2013 16:54

    السيد أحمد الطاهرى كاتب المقالة فى الحقيقة فى منتهى النباهة لأضافة إسمى وأنا أساسا خلية نائمة مش عارف عرف منين أننى أخوان؟ لا أتذكر أسمة ولكن ممكن تقابلنا ولأنى ضد الأنقلاب فضاف أسمى وشكرا

  • 10

    بواسطة : المستشار القضائي

    السبت 19-10-2013 16:54

    جماعة الغاء العقول المحظورة المنحلة تم اسقاطها بفضل الله وأسقط مخططاتهم الشعب المصري الشريف لأنهم خانوا الدين والوطن وأستقوا بالمتأمرين وكانوا عملاء لهم مقابل الحكم والمال وفقدوا الضمير والكرامة والشرف وحققوا الفشل ومازال علي نهج الفشل والضلال ولن يتمكنوا من مصر لأن تنظيمهم أنتهي ولم يعد

( صفحة 1 من 2 )الأول<12الأخير
اضف تعليق