رئيس التحرير

محمود مسلم

خطة لتدريب رؤساء الوحدات المحلية وسكرتيري المدن ومدير الإدارات بسوهاج

07:01 م | الثلاثاء 18 أبريل 2017
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

أعلن الدكتور أيمن عبد المنعم، محافظ سوهاج، عن البدء في تنفيذ الخطة التدريبية الخارجية والداخلية للعام التدريبي 2016/2017 والتي تستهدف كلا من نواب ورؤساء الوحدات المحلية، وسكرتيري المراكز والقري، ومديري الإدارات بالديوان والوحدات المحلية والعاملين بإدارات العلاقات العامة والمخازن.

أكد على أهمية الحفاظ على المستوى ألتأهيلي المتقدم لكافة العاملين بالإدارات المحلية بكافة مستوياتهم الوظيفية باعتبارهم العمود الرئيسي لتحقيق التقدم المرجو داخل محافظة سوهاج، مشيراً إلى أن الإدارة العامة  للموارد البشرية قد وضعت برنامجاً تدريبيا وتأهيلياً في كافة القطاعات بالمحافظة  للعام الجاري (2017) بالتعاون مع العديد من الجهات العلمية والتدريبية بالمحافظة .

وأضاف جمال درويش، مدير عام الموارد البشرية بأن الإدارة وضعت خطة تدريبية شاملة بناء على توجيهات الدكتور أيمن عبد المنعم، معتمدة بشكل اساسي على التقييم السنوي الذي اجرته مختلف إدارات المحافظة، حيث يحدد ذلك التقييم نوعية الدورات والبرامج التدريبية التي يحتاجها كل موظف، في الوقت ذات قد يحصل كل موظف على اكثر من دورة تدريبية او برنامج تدريبي تخصصي أو فني أو غيره.

وستغطي الدورات والبرامج التدريبية للعام المقبل العديد من الجوانب منها دورات في الأساليب العلمية والعملية في اتخاذ القرارات، ودورات في الإدارة الفعالة للوقت ومهارات التفاوض، بالإضافة الى دورات التقنيات الحديثة في نظم وأساليب الجرد المخزني وفي تنظيم  وإدارة المحفوظات ولا يقتصر البرنامج التدريبي علي الدورات التي وضعت فقط  بل هناك إمكانية كبيرة لإضافة وتغيير أي مادة في البرنامج وفق الاحتياجات التي تتطلبها الإدارات والأقسام.

وقال حاتم عبد العزيز، مدير إدارة التدريب بالمحافظة أن ذلك ياتي تأكيدا على الحرص الشديد من قبل محافظ الإقليم، الذي وجه بضرورة استمرار البرامج التدريبية المتنوعة لكافة العاملين بالإدارات المحلية  في كل مواقع العمل وبما يشمل التدريب الداخلي او الخارجي.

مشيراً انه سيتم  الانتهاء من التدريب في النصف الأول من شهر مايو 2017م ومن المتوقع أن يتجاوز عدد المتدربين المدرجين تحت الخطة التدريبية للعام الجاري 450 متدرب، كما انه من الممكن إضافة أي نوع من البرامج التدريبية او أي عدد من الموظفين في حالة وجود حاجة لأي نوع من أنواع التدريب طيلة العام.

وأضاف أن المحافظة حريصة كل الحرص على التعاون مع ابرز المتخصصين في تنفيذ البرنامج التدريبي، وحرص المحافظ باستمرار على جعل التدريب في سلم الأولويات باعتبار انه يعد العامل الرئيسي والمهم في تطوير وتحسين الأداء داخل المحافظة .

 

عرض التعليقات