رئيس "القابضة الكيماوية" يخطر البورصة بنتائج زيارته لـ"كيما أسوان"

السبت 19-08-2017 PM 02:08
رئيس "القابضة الكيماوية" يخطر البورصة بنتائج زيارته لـ"كيما أسوان"

البورصة

خاطب السفير ياسر النجار رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الكيماوية نائب رئيس قطاع اﻹفصاح في البورصة المصرية لشرح، تفاصيل الزيارة التفقدية لمصانع كيما أسوان يومي الثلاثاء واﻷربعاء الماضي الموافق 15، و16 أغسطس 2017.

ونص الخطاب على أن السفير ياسر النجار زارة لمشروع "كيما 2" لإنتاج اﻷمونيا واليوريا والمخطط له إجمالي تكلفة ما يقرب من 11 مليار جنيه، والذي تنفذه شركة "تكنومنت" الإيطالية وشركة أوراسكوم للإنشاءات باستخدام التكنولوجية الأمريكية.

ورافق النجار في الزيارة وفد من البنوك الممولة للمشروع والتي تتضمن "البنك اﻷهلي المصري، وبنك مصر، وبنك القاهرة، والبنك العربي الإفريقي، والبنك العقاري المصري، وبنك بلوم" للتعرف على حجم الإنجاز الذي تم في المشروع ومحاولة للتغلب على بعض الصعوبات والتحديات التي تواجه المشروع.

وأثنى ممثلو البنوك على ما تقوم به الشركات المنفذة للمشروع من جهد، حيث يبلغ عدد العمالة القائمة على تنفيذ المشروع نحو 3000 عامل ومهندس منهم، ما يقترب من 1000 عامل من أسوان، حيث يبلغ حجم ما نفذه من أعمال 67% تقريبا.

وأشار النجار في الخطاب الموجه للبورصة المصرية، إلى أن هذا المشروع يعد من أهم المشروعات القومية في جنوب الوادي، والذي سيحقق تنمية اقتصادية واجتماعية بمحافظة أسوان والصعيد بأكمله، مشددًا على أن زيارته تأتي تنفيذًا لتكليفات الدكتور أشرف الشرقاوي وزير قطاع الأعمال العام، الذي يولي هذا المشروع اهتماما كبيرا.

واختتم النجار الخطاب، بأن اﻷسابيع المقبلة ستشهد قيام البنوك الممولة بدراسة نموذج الهيكل التمويلي الجديد المقدم من شركة "كيما" وتوقع الانتهاء من الموافقات المرتبطة به خلال اﻷسابيع المقبلة، وهو الهيكل الذي يزيد من نسبة التمويل البنكي من 52% إلى 63% من إجمالي تكلفة المشروع، مشيرا إلى أن هناك اقتناعا لدى البنوك المقرضة بجدوى المشروع من الناحية الاقتصادية، وخصوصا أن معدلات الإنتاج والمبيعات والتصدير لشركة "كيما" زادت خلال العام المالي المنتهي 2016/2017.

وقدم "النجار" في خطابه الشكر لكل القائمين علي تنفيذ المشروع و كذلك إدارة الشركة و جميع العاملين بها على الجهود المبذولة والتي انعكست على نتائج أعمالها خلال العام المالي المنتهي.

وقال النجار، إن الزيارة شملت عقد عدة اجتماعات لمتابعة الخطوات التنفيذية للمشروع، حيث تضمن برنامج اليوم اﻷول زيارة ميدانية للمشروع مع ممثلي البنوك للتعرف على حجم الإنجاز في الأعمال الهندسية واللإنشائية وتركيب المعدات، حتى تكون الصورة واضحة أمام الممولين، وخصوصًا أنها تعد المرة اﻷولى التي يتفقد فيها البنوك الممولة للمشروع الإنجازات التي تمت والوقوف حول المعوقات التي تواجه المشروع.

وتابع النجار أن اليوم الثاني شهد اجتماعات مكثفة مع جميع الجهات ذات الصلة بالمشروع و هما البنوك ، والشركات المنفذه للمشروع و شركة " تكنومنت " المقاول العام و شركة " أوراسكوم " مقاول الباطن ، وشركة " انبي " مدير المشروع، وتم خلال هذه الاجتماعات استعراض كافة الخطوات التي تمت في المشروع ، من الناحية الفنية واﻷنشائية بالأضافة الي جانب توريد المعدات وغير ذلك.

كما عقد النجار عدة اجتماعات منفصلة مع كل جهة من المنفذين، مشيرا إلى أن الاجتماع الذي ضم مدير المشروع وممثلي شركة "تكنومنت"، وشركة "أوراسكوم" استعرض المعوقات التي تواجه تلك الجهات في التنفيذ، وخاصة فيما يخص العمليات الإنشائية والتركيب لإيجاد حلول لها.

وأضاف أن الاجتماع المنفصل مع ممثلي البنوك، ناقش ايجاد آلية سريعة للصرف وسداد المستخلصات والجمارك، لكي يتم الإفراج عن المعدات والإسراع في معدلات تنفيذ المشروع.

ولفت النجار إلى أنه اجتمع مع مجلس إدارة شركة "كيما"، وطالب بضرورة إنشاء جهاز جديد داخل الشركة يتولى المسؤولية الفنية والمالية والقانونية من جميع الجوانب بالنسبة للمشروع لضمان أن يعمل المشروع بكفاءة عالية مع بداية تشغيله.

وشدد النجار على أن ضرورة الالتزام بالانتهاء من المشروع في نهاية عام 2018 على النحو المخطط في البرنامج الزمني، مشيرًا الى أنه سيتابع وتيرة تنفيذ المشروع بصورة دورية من خلال الزيارات الميدانية التي سيقوم بها شهريا للموقع.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل