استنفار أمني في جنوب سيناء عقب هجوم العريش

السبت 14-10-2017 PM 04:44
استنفار أمني في جنوب سيناء عقب هجوم العريش

استنفار أمنى "صورة أرشيفية"

أعلن اللواء صبري الجمال، مدير أمن جنوب سيناء، حالة الاستنفار بالمحافظة عقب الهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى النقاط الارتكازية بشمال سيناء، وأسفر عن استشهاد 6، وتم زيادة الإجراءات الأمنية على طول الطرق الدولية وطريق سيناء الأوسط.

وشدد مدير الأمن على ضرورة توسيع دائرة الاشتباه، موضحاً أن هناك دوريات تمشيطية مستمرة داخل المدقات والدروب الجبلية الرابطة بين محافظتي شمال وجنوب سيناء بالاشتراك مع القوات المسلحة والبدو لمنع تسلل أي عناصر تخريبية.

وقال مدير الأمن في اتصال هاتفي، إن المحافظة في حالة استنفار بصفة دائمة لضبط الحالة الأمنية بالمحافظة كما تم زيادة الدوريات في مدن طابا و راس سدر وتم نشر قوات مشتركة مع الجيش الثالث الميداني في مناطق المالحة وسدر حيطان ووديان راس سدر و طابا لمنع تسلل عناصر تخريبية الي محافظة جنوب سيناء مؤكدا أن مديرية أمن جنوب سيناء تحقق ارقام قياسية في مجال ضبط الهاربين من احكام والصادر ضدهم احكام غيابية علي التقاط الامنية الموجودة من كمين عيون موسى حتى طابا.

وأوضح أن جميع مدن المحافظة تم تأمينها على أعلى مستوى من قبل قوات الشرطة وهناك وحدات تدخل سريع لمواجهة أى طوارئ مدعومة بقوات أمن مركزى  موضحا أنه تم تقسيم المحافظة الي عدة قطاعات أمنية وكل قطاع يضم عدة فرق تقوم بتمشيط المناطق داخل و خارج المدن للقضاء علي البؤر الاجرامية ومحاربة الخارجين على القانون ومدعومة بقوات خاصة ومدرعات قادرة على المطاردة والدخول للوديان الوعرة.

وتابع أن مدينة شرم الشيخ مراقبة بالكامل من خلال كاميرات حيث يوجد بها ١٦٥ كاميرا مراقبة بتكلفة تتعدي ١٥٠ مليون جنيه بالاضافة الي جهازين للكشف بالأشعة في مدخل شرم الشيخ عند كمين راس محمد احدهما لسيارات النقل و الآخر للسيارات الملاكي لضبط أى متفجرات أو مخدرات.

وأشار أن مدينة شرم الشيخ محاطة بالنيوجيرسي وخاصة حول الأماكن الحيوية بحيث تعطي شكل جمالي وتمنع دخول السيارات المفخخة بالاضافه إلى أن جميع الكنائس قد تم تأمينها على أعلى مستوى وإنشاء النيوجيرسى حولها.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل