جامعة القاهرة تدعو المجمتع الدولي للقيام بواجبه لإعادة الحق الفلسطيني

الخميس 07-12-2017 PM 01:49
جامعة القاهرة تدعو المجمتع الدولي للقيام بواجبه لإعادة الحق الفلسطيني

صورة ارشيفية

تستتنكر جامعة القاهرة، أساتذة وطلابا وعاملين، إعلان حكومة الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بالقدس الشريف كعاصمة لإسرائيل، وترفض نقل سفارتها إليها، وكل ما يترتب على ذلك من آثار.

وأكد الجامعة، أن هذا الإعلان مخالف للحقائق التاريخية الثابتة واستهانة بقرارات الشرعية الدولية. وهذه هي الحقيقة الناصعة، وهذه عقديتنا، إن ما فعلته امريكا لن يغير من الحقيقة شيئا، ولن يؤثر على الوضعية التاريخية والدينية والقانونية لمدينة القدس الشريف.

وأشار إلى أن القدس واقعة تحت الاحتلال الإسرائيلي، ولا يجوز القيام بأي أعمال من شأنها تغيير الوضع القائم في المدينة المقدسة، إن القرار الأمريكي سيفتح المجال لكثير من الآثار السلبية ويهدد السلام الدولي، ويعرقل جهود السلام في الشرق الأوسط، ويفتح بابا جديدا للصراع من شأنه أن يضر جميع الأطراف ضررا بالغا.

وتدعو جامعة القاهرة المجتمع الدولي القيام بواجبه لرفض القرار وسلوك كل الطرق لاستعادة الحق الفلسطيني، والقيام بالضغط على إسرائيل للوصول إلى تسوية نهائية عادلة وشاملة للقضية الفلسطينية.

أخبار متعلقة

التعليقات

عاجل