ضياء رشوان: حالات القبض على الصحفيين في مصر "ضئيلة"

الثلاثاء 13-03-2018 PM 10:10
ضياء رشوان: حالات القبض على الصحفيين في مصر "ضئيلة"

ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للإستعلامات

قال الكاتب الصحفي ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للإستعلامات، إن حرية الرأي والتعبير مكفولة للجميع وفق الدستور.

وأضاف في مؤتمر صحفي للمراسلين الأجانب، ردا على سؤال متعلق بحرية الصحافة والقبض على الصحفيين آخرهم خيري رمضان: "حرية الرأي مش منحة من حد ومكفولة وفق الدستور".

واستطرد رشوان، أن تطبيق الدستور بشأن حرية الصحافة وإلغاء حبس الصحفيين لم يطبق على أرض الواقع من خلال التشريعات، وهو مهمة مجلس النواب الآن من خلال لجنة الإعلام والثقافة التي تناقش قانون تنظيم الصحافة والإعلام، مؤكداً أن القانون سيتضمن إلغاء الحبس بقضايا النشر مثلما نص الدستور، وموضحًا أنه ضد أي حبس للصحفيين في قضايا النشر ويدين بشكل مستمر أي اعتداء على حرية الصحافة والرأي.

وتابع رشوان خلال المؤتمر، أن هذه الرؤية لابد أن ينظر لها من خلال لغة الأرقام للرد على أحاديث حبس الصحفيين، مؤكدًا أن الأعداد ضئيلة للغاية مقارنة بالعاملين في المجال، مشيرا إلى أن المقيدين في نقابة الصحفيين 12 ألف صحفي، ويوجد ضعف العدد يعمل بالمهنة من غير المقيدين، أي قرابة 35 ألف صحفي.

وذكر رشوان أن المقيدين في نقابة الإعلامين 8 آلاف، مع وجود أضعاف الرقم غير مقيدين، وبالتالي نحن بصدد قرابة الـ60 ألف في مجال الصحافة والإعلام في مصر، مؤكداً أنه بمقارنة أعداد الصحفيين الذين تم القبض عليهم في جرائم قد تكون نشر، وأخرى جنائية، مع إجمالي أعداد أرقام العاملين في المهنة، نجد الأمر لا يقترب من ظاهرة القبض على الصحفيين في مصر.

وواصل حديثه بالتأكيد على أن حالات القبض على الصحفيين في مصر "ضئيلة" ومحدودة، وليست ظاهرة كما يروج البعض، والمراسلين الأجانب يدركون هذه الأوضاع، مشيرا إلى أنه لايسمح بأى اعتداء على حرية الرأي والتعبير مهما كانت التحديات.

واختتم حديثه بالتأكيد على أنه سيتم عقد مؤتمر صحفي بشأن ملف الصحفيين في مصر، وإجراءات القبض عليهم لتوضيح الأمور أمام الرأي العام المحلي والعالمي.

أخبارمتعلقة

أخبار قد تعجبك

التعليقات

عاجل