"من المنع للسماح بالعرض".. حكاية 24 ساعة من الأزمات لفيلم "كارما"

الأربعاء 13-06-2018 AM 02:38
"من المنع للسماح بالعرض".. حكاية 24 ساعة من الأزمات لفيلم "كارما"

كارما

فجَّر المخرج خالد يوسف، أزمة من العيار الثقيل، بالأمس، بعدما أعلن عن قرار رئيس الرقابة على المصنفات الفنية، الدكتور خالد عبد الجليل، بمنع عرض فيلمه "كارما" في مصر، بعدما تحدد عيد الفطر المبارك، موعدا لطرحه بدور العرض السينمائي.

وعلى الرغم من حصول الفيلم على تراخيص التصوير، ثم منحه ترخيص العرض في الصالات بعد مشاهدته، وذلك منذ أكثر من شهرين، كان قرار المنع بمثابة الصدمة لصناع الفيلم، والوسط الفني والجمهور، حيث امتلأت شوارع القاهرة والمحافظات إعلانات مكثفة عن الفيلم، والذي يشهد عودة المخرج خالد يوسف إلى السينما، بعد غياب 7 سنوات، وهو عمر آخر فيلم أنتجه "كف القمر" في 2011.

وبدورها قالت هيئة الرقابة علي المصنفات، في بيان، إن سحب ترخيص الفيلم السينمائي "كارما"؛ جاء لمخالفة شروط الترخيص الممنوحة له، كما ألغت ما يخالف ذلك من قرارات، وأوصت الجهات المختصة تنفيذ ما جاء به، دون أن تبدي أي أسباب أخرى للمنع، برغم منحها تراخيص كلا من "التصوير والعرض" بعد مشاهدته كاملاً .

تطورت الأزمة سريعاً بعدما اجتمعت لجنة السينما بوزارة الثقافة، وتقدمت باستقالة جماعية للأعضاء، وعلى رأسهم "محمد العدل، مجدي أحمد علي، عمر عبد العزيز، شريف مندور، بطرس دانيال، سيد فؤاد، داوود عبد السيد، شريف البنداري".

ونشر "العدل" بيان استقالة أعضاء اللجنة، عبر صفحته الشخصية على الـ"فيسبوك" حيث أعرب عن شعوره بالصدمة بعد سحب ترخيص عرض فيلم كارما. ومنع عرضه.

الأزمة كانت لا بد أن تُحل سريعا، وخاصة بعدما أعلن "يوسف" أنه وجه الدعوة للعرض الخاص بالفيلم، لعدد من سفراء الدول العربية، وعدد كبير من الشخصيات العامة، مما وضعه في موقف محرج، الأمر الذي جعله يطلب من المسؤولين، إبلاغهم لهؤلاء السفراء، بقرار المنع، والاعتذار لهم.

وبعد مفاوضات مكثفة بين صناع الفيلم والرقابة علي المصنفات الفنية وبعض مسؤولي وزارة الثقافة، حُلَّت الأزمة، حيث تراجعت "الرقابة" عن قرار منع عرض الفيلم، بإصدار قرار جديد، يلغي سابقه، والذي بموجبه سمحت بعرضه كاملا في موعده، الخميس المقبل، ونشرت بيانا يفيد بذلك

وبدوره، نشر خالد يوسف، عبر صفحته الرسمية على الـ"فيسبوك"، مقطع فيديو له، أعلن خلاله عن حل الأزمة، وعرض الفيلم في الموعد المقرر له.

ووجه "يوسف"، خلال الفيديو، الشكر لمؤسسات الدولة والبرلمان ووسائل الإعلام ووزيرة الثقافة ولجنة السينما والمجلس الأعلى للثقافة، بعدما تم سحب قرار منع عرض الفيلم، وحصوله على التصريح مرة أخرى دون حذف أي مشهد من العمل.

ومن جانبه، أكد المنتج أحمد عفيفي، منتج العمل، عبر صفحته على الـ"فيسبوك" انتهاء الأزمة، كاتبا: "الحمد لله انتهت أزمة فيلم كارما، وحصلنا على التصريح النهائي بالعرض، وإلغاء القرار السابق بسحب التصريح، دون حذف أي مشاهد، والفيلم كما هو".

وأضاف عفيفي: "نودّ أن نشكر كل من تضامن معنا في هذا الاختبار الحقيقي للحفاظ على حرية الإبداع والتعبير من جموع مثقفين وسينمائيين في مصر والعالم العربي".

يذكر أن فيلم كارما، من تأليف وسيناريو وإخراج خالد يوسف، وبطولة عمرو سعد وغادة عبد الرازق، ويشاركهم في العمل كوكبة من النجوم، ومنهم النجوم "خالد الصاوي وزينة وماجد المصري ووفاء عامر".

وتدور أحداث الفيلم، في إطار درامي اجتماعي، حول العلاقة بين المسلمين والمسيحيين، وذلك من خلال قصة "شاب مسلم، يتعلق بحب فتاة مسيحية، ويتزوج منها؛ على الرغم من اعتراض الجميع على تلك الزيجة".

 

أخبار متعلقة

أخبار قد تعجبك

التعليقات

عاجل