رئيس التحرير

محمود مسلم

توقف تقني لسفينة "أكواريوس" في مرسيليا

كتب:

أ ف ب

01:02 م | الجمعة 29 يونيو 2018
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

اقتربت السفينة اكواريوس التابعة لمنظمة "اس.او.اس" غير الحكومية التي تشارك في إنقاذ مهاجرين في البحر المتوسط، من مرفأ مرسيليا الفرنسي، وأجرت عملية توقف تقني طوال 4 أيام، وأكدت "لورا غاريل"، المتحدثة باسم المنظمة غير الحكومية.

ورست السفينة المطلية باللونين البرتقالي والأبيض صباح الجمعة في الميناء التجاري، وسط تصفيق المتفرجين الذين حياهم في المقابل طاقم السفينة.

وتنقل اكواريوس حوالى ثلاثين عضوا من اعضاء الطاقم "من المنظمة غير الحكومية وأطباء بلا حدود" كما قالت لورا غاريل.

وسيتيح التوقف التقني للسفينة التزود بالوقود والمؤن وتغيير الطاقم، كما اوضحت المتحدثة.

وأضافت غاريل، "عادة ما نقوم بالتوقف كل ثلاثة أسابيع تقريبا في كاتانيا بصقلية، وهنا اضطررنا الى الذهاب ابعد" من صقلية.

واختارت "أس.او.اس" التي تأسست قبل سنتين والمختصة بانقاذ المهاجرين في البحر، ان تتجنب هذه المرة ايطاليا "حيث المناخ ليس مؤاتيا على الاطلاق للمنظمات غير الحكومية"، كما قال مدير العمليات فريديريك بينار.

وتوجهت المنظمة غير الحكومية اولا الى مالطا من اجل الرسو، لكن السلطات المالطية رفضت السماح لها بالوصول الى مياهها الاقليمية.

وليل 9 الى 10 يونيو، لم يسمح لأكواريوس مع المهاجرين ال 630 على متنها، بالوصول الى مالطة وايطاليا، لأن وزير الداخلية الإيطالي الجديد ماتيو سالفيني رفض فتح المرافئ الايطالية لاستقبالها.

وانتهت رحلة السفينة في 17 يونيو في مرفأ فالنسيا الاسباني، بعد اقتراح من رئيس الحكومة الاسبانية الجديد بيدرو سانشيز.

عرض التعليقات