رئيس التحرير

محمود مسلم

رئيس نقابة صناع الأثاث لـ"الوطن": اجتماع المحافظ والتجار لم يسفر عن شيء.. وأسعار الخامات "في السما"

05:00 م | الثلاثاء 05 نوفمبر 2013
استنكر محمد عبده مسلم رئيس نقابة صناع الأثاث بدمياط والأمين العام المساعد للاتحاد المصرى للنقابات المستقلة، عدم وفاء المسؤولين حتى الآن بتخفيض أسعار الخامات الإستراتيجية الداخلة فى صناعة الأثاث. وانتقد مسلم، فى تصريحات خاصة لـ"الوطن"، اللقاء الذى جمع المحافظ بالمستثمرين، مؤكدا أنه "سبق والتقى محافظون عدة مع رجال الأعمال، الذين لم يقدموا شيئا لصناع الأثاث"، مطالبا بوضع قوانين وتشريعات تنظم سوق العمل، مشيرا إلى أن القوانين تخدم المستثمر فحسب دون غيره، مطالبا بالعمل على تحجيم السوق الاحتكارية لمحاسبة التجار. وأشار مسلم للوعود التى حصلوا عليها من رجال الأعمال، والمتمثلة فى إنشاء صندوق طوارئ لتدعيم العمالة غير المنتظمة، على أن يتم تمويله من رجال أعمال دمياط، كما وعد المحافظ بعقد اجتماع مع محافظ البنك المركزى لتوفير العملة الصعبة المتطلبة لشراء الخامات، وكذلك وعد بشراء التجار الأثاث المصنع بسعر أعلى لتعويض التكلفة الزائدة. من جانبه، طالب محمد الحطاب أمين صندوق نقابة صناع الأثاث المستقلة، الصناع برفع أسعار الأثاث على التجار لتعويض خسارتهم، طالما أن التجار اكتفوا برفع أسعار المواد الخام عليهم دون النظر بعين الشفقة إليهم. وأكد محمد الزينى رئيس الغرفة التجارية، مطالبته محافظ دمياط بالتدخل ومطالبة محافظ البنك المركزى بفتح الاعتمادات المستندية اللازمة باعتبار المواد الخام الداخلة فى صناعة الأثاث باعتبارها سلع إستراتيجية بالسعر الرسمى، مشيرا لاتفاقهم على أن يتحمل التجار والمستوردين التكاليف الزائد لعجز الصانع البسيط على تحملها.

عرض التعليقات