هانى عادل: «جريمة الإيموبيليا» سيحدث نقلة نوعية فى السينما المصرية.. وواجهت صعوبات فى «السهام المارقة»

الخميس 12-07-2018 AM 09:56
هانى عادل: «جريمة الإيموبيليا» سيحدث نقلة نوعية فى السينما المصرية.. وواجهت صعوبات فى «السهام المارقة»

هانى عادل

يستعد الفنان هانى عادل لعرض فيلمه الجديد «جريمة الإيموبيليا»، المقرر طرحه بعد أسابيع قليلة فى دور العرض السينمائى، وذلك بعد النجاح الكبير الذى حققه من خلال شخصية «حذيفة» التى قدمها فى مسلسله الأخير «السهام المارقة».

«هانى» يتحدث فى حواره لـ«الوطن» عن تفاصيل فيلمه الجديد «جريمة الإيموبيليا»، وأسباب نجاح مسلسله الأخير «السهام المارقة»، والصعوبات التى واجهته خلال تصوير مشاهده، بالإضافة إلى كواليس مشاركته فى الجزء الثانى من فيلم «الكنز»، وأعماله الجديدة مع فريق «وسط البلد».

 

«يوسف» سبب غنائى مع «شيبة» فى أغنية «كارما».. وأجسد شخصية «برنس» فى «الكنز2»

إلى أين وصلت فى فيلمك الجديد «جريمة الإيموبيليا»؟

- انتهيت منذ أيام قليلة من تصوير كافة مشاهدى فى الفيلم، الذى سيكون مختلفاً تماماً عن كافة الأعمال التى تعرض فى الوقت الحالى، لكونه يدور فى إطار من الرعب، وهو لون درامى نادر فى السينما المصرية، وهنا أخص بالشكر المخرج الكبير خالد الحجر الذى قام بتأليفه وإخراجه، وأرى أن «جريمة الإيموبيليا» سيحدث نقلة وقت عرضه فى السينمات المصرية والعربية قبل عيد الأضحى المبارك.

هل يشير الفيلم إلى حقائق ما حدثت فى «عمارة الإيموبيليا» الشهيرة؟

- القصة التى نرويها فى العمل من وحى خيال المخرج خالد الحجر، وليس لها أى أساس من الحقيقة، ودورى فى العمل سيكون مفاجأة يصعب علىّ فى الوقت الحاضر أن أتحدث عنها، لأن العمل ملىء بالمفاجآت، والفيلم يخلد اسم العمارة العريقة والشهيرة، التى تعد الأضخم فى القاهرة الكبرى، وتم بناؤها نهاية الثلاثينات من القرن العشرين، وسكنها العديد من نجوم الفن والمجتمع، أمثال نجيب الريحانى وموسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب وأنور وجدى وزوجته ليلى مراد وغيرهم من المشاهير.

كيف تابعت ردود الفعل التى تلقيتها حول شخصية «حذيفة» التى قدمتها فى مسلسل «السهام المارقة»؟

- ردود الفعل كانت إيجابية للغاية لدرجة أننى لم أكن متوقعاً أن يحقق المسلسل كل هذا النجاح، فى حين أنه كان يذاع فقط على قناة عربية خلال شهر رمضان الكريم، ولم يذع عبر قناة مصرية مثل بقية المسلسلات، فالله سبحانه وتعالى لا يضيع أجر الذين اجتهدوا، وجميع أبطال العمل قدموا كل ما فى وسعهم من أجل خروج المسلسل بشكل جديد ومختلف، ومن تابع «السهام المارقة» سيرى التفاصيل الدقيقة فى حياة الدواعش، وهو أمر جديد لم يتم تقديمه فى أى عمل عربى من قبل، ولذلك وجدنا صعوبات بالغة فى العمل عليه.

«حذيفة» أصعب دور أديته فى حياتى.. والمسلسل يكشف الحياة الاجتماعية والأسرية للدواعش

ما الأدوات التى استعنت بها لتقديم شخصية «حذيفة»؟

- بالتأكيد لم يكن لدىّ تعامل مع دواعش من قبل، لكى أستطيع أن أنقل أدواتهم ولكن تعاملت من قبل مع متطرفين فى الأفكار والدين، بالإضافة إلى أننا شاهدنا عدداً كبيراً من الحوارات واللقاءات التليفزيونية والفيديوهات التى كانوا يطلقونها عبر وسائل الإعلام، علاوة على استعانة فريق عمل المسلسل بعدد كبير من الخبراء والمؤرخين لتقديم تلك الشخصيات، وفى الأحداث نرى شخصيات مؤمنة بالفكر الداعشى وتدافع عنه، وعلى الجانب الآخر هناك دواعش يريدون البقاء على قيد الحياة ولا يؤمنون بالفكر الداعشى، ولكنهم لا يجدون فرصة للنجاة سوى فعل ذلك.

هل وجدت صعوبات فى تقديم شخصية «حذيفة»؟

- الشخصية مليئة بالصعوبات، وأراها أصعب شخصية قدمتها فى حياتى، فنحن أرهقنا للغاية من أجل تقديم العمل، وبالنسبة لى فقد لجأت إلى أستاذ متخصص فى التمثيل لكى يعلمنى عدداً من الدروس تساعدنى فى تجسيد الدور، كما ظللت فترة أحاول التعود على اللغة التى أتحدث بها، فطريقة التحدث فى المسلسل مختلفة تماماً عن طريقتى، علاوة على ذلك، فقد تعبنا كثيراً بسبب السفر والتنقل من بلد لآخر، ولكن لا بد أن أشكر المخرج محمود كامل الذى حاول جاهداً أن يساعدنا وأن يوفر لنا بيئة جيدة، لكى نقدم كل ما فى وسعنا فى المسلسل، وأتمنى خلال الفترة المقبلة أن يعرض العمل على شاشة مصرية.

لماذا أصبحت «داعش» والجماعات التكفيرية لسان حال دراما رمضان 2018؟

- من فضلك لا تقارن بين «السهام المارقة» والأعمال الأخرى، فمن شاهد «السهام المارقة» سيجد أن هناك اختلافاً جذرياً بينه وبين أى مسلسل آخر تناول «داعش» أو الجماعات التكفيرية، فنحن نتحدث عن الحياة الاجتماعية والأسرية للشخص التكفيرى، والإيجابيات والسلبيات التى يقع فيها، كما أننا نقدم الواقع الحقيقى لهذا الشخص، سواء كان جانياً أم مجنياً عليه، فى حين أن المسلسلات الأخرى تناقش الصورة الخارجية فقط لتلك الجماعات فى إطار درامى مختلف.

كيف كانت مشاركتك مع الفنان أحمد شيبة فى أغنية فيلم «كارما» «أنا فى سكة وانت فى سكة»؟

- الفكرة جاءت من خلال المخرج الكبير خالد يوسف، الذى اتصل بى وطلب منى المشاركة فى عمل فنى للفيلم، وتعجبت من فكرة الغناء مع أحمد شيبة فى بداية الأمر، ولكنه حينما أبلغنى بقصة «كارما»، وأن بطل العمل يجسد مشاهد فى مستويين اجتماعيين مختلفين، أدركت وقتها فكرة الغناء مع «شيبة»، فكل شخص منا يمثل مستوى اجتماعياً مختلفاً عن الآخر.

وماذا عن جديدك مع فرقة «وسط البلد»؟

- قدمنا مؤخراً ألبومنا الغنائى «بنطلونى جينز» الذى يضم 14 أغنية وحقق نجاحاً كبيراً، وتضمن هذا العمل أغنية من أفضل الأغنيات التى قدمتها، وهى «شاشة التليفون» التى شاركنا فيها الفنان آسر ياسين، وخلال الفترة المقبلة سيكون هناك عدد كبير من الحفلات الغنائية التى تجمعنا فى مختلف محافظات مصر.

أخبار قد تعجبك

التعليقات

الأكثر قراءة

عاجل