رئيس التحرير

محمود مسلم

«النجدة» تستجيب لمكالمة «فكهانى» وتنقذ «سيدة عجوز» من الموت

09:59 ص | السبت 01 سبتمبر 2018
رجال الإسعاف ينقلون «العجوز» إلى المستشفى

رجال الإسعاف ينقلون «العجوز» إلى المستشفى

بصعوبة شديدة حاولت السيدة العجوز أن تجرى مكالمة تليفونية بفكهانى المنطقة لمحاولة إنقاذها من أزمة صحية ألمت بها فجأة.. استقبل «فاروق. ع» مكالمة زبونته الدائمة، التى سريعاً ما انقطعت، فحاول الاتصال بها دون رد، فشعر بأن السيدة «ت. ن». لديها شىء ما غير مطمئن، فأسرع بالاتصال بشرطة النجدة التى استجابت بدورها على الفور لبلاغ الفكهانى، بعد توجيه من اللواء محمد منصور، مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة، ووصلت سيارة النجدة إلى شارع «فريد سميكة» دائرة قسم شرطة النزهة، حيث تقيم العجوز، مصحوبة بعربة إسعاف.

«النجدة» تستجيب لمكالمة «فكهانى» وتنقذ «سيدة عجوز» من الموت

النقيب محمد العقباوى، رئيس دورية قسم شرطة النزهة، طرق مرات كثيرة على باب شقة العجوز ولم يتلق رداً، وبالاستعلام من الأهالى أفادوا بأنها تقيم بمفردها، وفى أثناء ذلك تنامى إلى مسامع رئيس الدورية صوت استغاثة من داخل الشقة، فدخلوا وتبيّن وجود السيدة، 76 سنة، ملقاة على الأرض فى حالة إعياء شديد، فتم رفعها بمعرفة المسعف وتقديم الإسعافات الأولية لها، وقام رئيس الدورية بالتواصل مع إدارة تأمين المستشفيات للتنسيق لنقل الحالة إلى أحد المستشفيات.

شرطة النجدة قامت أيضاً بالتواصل مع واحدة من أقارب العجوز قبل نقلها لمستشفى عين شمس التخصصى بسيارة الإسعاف، بصحبة رئيس الدورية وقريبتها «ن. أ»، وتم حجز السيدة بالمستشفى.

اللواء «منصور» وجه بالتنسيق مع كل الأجهزة المعنية وتوفير الإمكانات والسبل المتاحة لمساعدة السيدة، تنفيذاً لاستراتيجية وزارة الداخلية بإعلاء حقوق الإنسان خلال عملها، فيما وجهت السيدة الشكر للواء محمود توفيق، وزير الداخلية، على رعايته تلك المنظومة التى تخدم المواطنين، إنسانياً قبل أمنياً.

عرض التعليقات