رئيس التحرير

محمود مسلم

مسلم: الجماعات الإرهابية تريد استغلال الشباب لزعزعة استقرار البلاد

04:29 م | الأربعاء 27 فبراير 2019

قال الكاتب الصحفي محمود مسلم، رئيس تحرير جريدة "الوطن"، إن هناك بعض المواقع الإلكترونية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي تكون موجهة لتدمير الشباب، مشددا على أن الشباب يجب ألا يشاركوا تلك الصفحات التي لا يعرفونها، لأن هناك جماعة إرهابية لا تريد الاستقرار لمصر وتريد استغلال هؤلاء الشباب.

جاء ذلك خلال كلمته بجلسة نقاشية حول "دور الشباب في رسم مستقبل مصر"، والتي جرى تنظيمها اليوم بالمركز الدولي للمؤتمرات بمقر جامعة سوهاج الجديدة ضمن أنشطة الصالون الثقافي الذي تنظمه الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية بوزارة الشباب والرياضة تحت شعار "ابدأ – انطلق"، وبالتعاون مع مؤسسة آل قرة للتنمية المستدامة، بحضور الدكتور أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج، ومنال ماهر مدير عام مؤسسة آل قرة.

وأضاف مسلم، أن جماعة الإخوان الإرهابية روجت خلال الأيام الماضية أن قتلة النائب العام الذين جرى إعدامهم هم أبرياء ويصدرون تلك الأخبار للدول الأوربية التي تنتقد من الأساس عمليات الإعدام، والغريب أن تلك الجماعة التي استخدمت الدين شعارا لها، ترفض الآن عمليات الإعدام على الرغم من أنها موجودة في الشريعة الإسلامية، مشيرا إلى أن الحكم الذي صدر بحق القتلة جرى عرضه على 3 هيئات قضائية وتمت الموافقة عليه ولا يعقل أن تكون تلك الهيئات أصدرت أحكامها بشكل غير دقيق.

وأشار إلى أن كل المؤسسات الدولية تتحدث عن الإنجازات التي تحدث في مصر وجميعنا شاهدنا القمة العربية الأوروبية في شرم الشيخ وشعرنا بالفخر لوجود مصر في تلك المكانة، ومنذ 4 سنوات مضت كان هناك بعض من القادة الأوروبيين يرفضون مقابلة أي مسؤول مصري نظرا لكم الشائعات التي كانت تسيئ لمصر.

ولفت إلى أن مصر اكتسبت ثقة القادة الأوروبيين بعد أن أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، في عام 2016 أنه لن يكون هناك هجرة غير شرعية، موضحا أن هناك قادة أوروبيين دفعوا من شعبيتهم بسبب استقبالهم للاجئين، وأصبحت الآن مصر محل ثقة بالنسبة للدول الأوروبية.

وأشار مسلم، إلى أن مصر تمكنت من تجاوز مشكلات كثيرة ولا نقول إنها وصلت لمرحلة من الرفاهية لكنها تمكنت من تجاوز مشكلات كثيرة وأنها تسير في الطريق الصحيح.

وأكد أن جماعة الإخوان لن يتركوا مصر وشأنها، ولا يوجد لديهم ما يخافون عليه فلقد سقطوا سياسيا وأخلاقيا وبالتالي كل هدفهم هو عدم وجود استقرار في البلاد، لكن مصر تسير في الطريق الصحيح بشهادات المجتمع الدولي وعندما ننظر للمشروعات القومية، نجد كل قرية في مصر بها إنجاز يتم على أرض الواقع، فهناك مبادرة "حياة كريمة" والتي يتم تنفيذها في عدد من المحافظات ومنها سوهاج التي بها 62 قرية فقيرة، موضحا أن مصر برغم إمكانياتها البسيطة إلا أنها تستطيع أن ترسم البهجة والفرحة على وجوه البسطاء.

وذكر أن سياساتنا الخارجية أصبحت محط أنظار وعلى سبيل المثال الموقف المصري من القضية السورية ورفض التدخل العسكري، لأن الحل العسكري لا ينهي الأزمات، وأصبح العالم الآن يتبنى الموقف المصري.

وتتطرق إلى مشروعات الخدمات التي تقدم في مصر ومنها مبادرة "100 مليون صحة"، موضحا أن جميع الأسر سعيدة بتلك المبادرة لأنه يتم علاجهم على نفقة الدولة بالمجان، ولدينا النظام التعليمي الجديد الذي يتم تطبيقه، ومبادرة "حياة كريمة"، بالإضافة إلى بنى تحتية يجرى تنفيذها في أغلب المحافظات وهناك مشروعات إسكان، لافتا إلى أن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة لم يتم تمويله من ميزانية الدولة كما يجرى ترويجه من شائعات، ولقد شاهدنا العشوائيات التي طورتها الدولة، بشكل تام وجرى إيجاد سكن راقي للمواطنين.

واختتم مسلم الندوة بعقد جلسة نقاشية من طلاب الجامعة، ورد على أسئلة واستفسارات الطلاب.

ومن جهته قال الدكتور أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج، إن مثل تلك الندوات تسهم بشكل كبير في توعية الشباب واستضافة شخصية سياسية وصحفية كبيرة مثل الكاتب الصحفي محمود مسلم، من شأنها أن تضع بصمات مهمة في توعية طلاب الجامعة.

 

{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}
{"description":""}

عرض التعليقات