رئيس التحرير

محمود مسلم

بعد 24 ساعة من الحادث.. عودة حركة القطارات وتوافد الركاب

08:14 م | الخميس 28 فبراير 2019
توافد الركاب بمحطة مصر مرة أخرى

توافد الركاب بمحطة مصر مرة أخرى

رغم توقُّف ساعة «محطة مصر» التى تعطلت إثر الحادث المفجع لتصادم جرار القطار بمقدمة الرصيف، وبقاء الحطام وآثار الدخان الأسود بجنبات المحطة، إلا أنها عادت للحركة وانتظام مواعيد الرحلات وتوافد الركاب من جديد فى اليوم التالى للحادث اليوم.

لم تتم إزالة الجرار المتفحم بعد، وفى المكان الذى ظهر فيه رجل محترق تلتهمه النيران، مر الركاب اليوم، حاملين أمتعتهم، تسيطر عليهم مشاعر القلق، ويترحمون على الضحايا الذين ما زالت رائحة أجسادهم المحترقة تملأ المكان.

فى منتصف المحطة من أمام «رصيف ٦»، تنتظر سيدة أربعينية تدعى «أم أحمد» رفيقتها القادمة من قنا، وتقول: «حزينة على المنظر اللى شُفته فى التليفزيون.. قلبى واجعنى وخايفة لكن العمر بإيد ربنا»، كلمات تحمل فى طياتها كثيراً من الخوف، عبَّرت بها «أم أحمد» عما تشعر به خلال حديثها مع «الوطن». وعلى الرصيف المقابل لموقع الحادث، وقفت سهام فاروق مع أولادها فى انتظار قطار الإسكندرية الذى ينطلق فى الساعة الحادية عشرة صباحاً، لتبدأ حديثها بالتعبير عن تخوفها من الوجود فى مكان شهد وفاة أبرياء.

وتقول إنها من الإسكندرية وجاءت للتنزه فى القاهرة لمدة يومين، لتصيبها مشاعر الخوف من العودة بالقطار، لكن متابعتها للإعلام أمس طمأنتها بشأن العودة، فحسمت أمرها وتوجهت للمحطة. وأثناء حديثها تعالت أصوات الركاب لشعورهم بالغضب مما حدث، خاصة مع رؤيتهم الجرار المتسبب فى الحادث محاطاً برجال الأمن، وفى ناحية أخرى يتسارع آخرون لالتقاط صور من مكان الحادث توثيقاً له. وبعثت نسمات الرياح وقطرات المطر موجة من البرد على حطام الجرار المحترق، بينما لم تتوقف حركة الركاب حول الموقع، ذهاباً وإياباً.

نائب رئيس «السكة الحديد»: عودة القطارات بجميع الأرصفة عدا «٦».. وعاملون بالمحطة: «أكل عيشنا فى موقع الحادث»

أما العاملون بالمحطة، فمعظمهم كانوا غير موجودين اليوم نظراً لتغيير وردية العمل كل ٢٤ و٤٨ ساعة، من بينهم كريمة أحمد التى تغيبت اليوم لمرضها، لتصطدم اليوم بمنظر الجرار الذى شاهدته فى صورة ركام، وتصف المشهد خائفة، وهى تقول: «الناس ماتت هنا.. لكن هنعمل إيه.. هنا أكل عيشنا».

وعن انتظام حركة القطارات بالأرصفة، أكد المهندس مجدى الصباغ، نائب رئيس هيئة السكة الحديد، عودة القطارات بانتظام بجميع الأرصفة عدا «رصيف ٦» محل الحادث، نظراً لمعاينة النيابة واللجنة الهندسية.

وطمأن نائب رئيس هيئة السكة الحديد، المواطنين بسلامتهم داخل محطة مصر، مشيراً إلى أن ما حدث خطأ فردى وحادث طارئ تعاملت الجهات الأمنية ومؤسسات الدولة معه على الفور.

عرض التعليقات