رئيس التحرير

محمود مسلم

"ضربها بوكس وقعت ميتة".. قصة اتهام ضابط بقتل صديقته في الهرم

09:39 م | الإثنين 18 مارس 2019
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

"صفعة على الوجه" أودت بحياة فتاة على يد صديقها "ضابط شرطة"، بمنطقة المريوطية بالهرم.

وكشفت التحريات والتحقيقات أن الضابط كان يسير بصحبة صديقته وأثناء سيرهما بمنطقة المريوطية عاكس فتاة كانت تسير أمامهما فتشاجر الاثنين، ما دفع الضابط للاعتداء عليها بالضرب بالـ"بوكس" فسطقت الفتاة العشرينية على الأرض في حالة إغماء.

وأضافت التحريات والتحقيقات التي جرت بمعرفة ضباط إدارة البحث الجنائي بالجيزة، تحت إشراف اللواء مدير أمن الجيزة، واللواء مدير الإدارة العامة للمباحث، أنه عقب سقوط الفتاة على الأرض حملها الضابط وتوجه بها إلى مستشفي الهرم، وفوجئ عقب دخولها المستشفى وتوقيع الكشف الطبي عليها بأنها لفظت أنفاسها الأخيرة.

وقالت التحريات والتحقيقات التي بمعرفة الأجهزة الأمنية والقضائية، أنه عقب وفاة الفتاة، أخطرت إدارة المستشفى قسم شرطة الهرم، وانتقلت قوة أمنية من المباحث، وألقت القبض على الضابط، وانتقلت النيابة العامة، وناظرت جثة الفتاة، وقررت عرضها علي الطب الشرعي لتشريحها وبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وانتقلت النيابة إلى مكان التشاجر بين الضابط وصديقته وسقوط الفتاة، وتحفظت على الكاميرات الموجودة في المحلات التجارية، لتفريغها لكشف ملابسات الواقعة.

وجاء في محضر الشرطة، أن قوات الأمن تحفظت على الضابط، وتبين من الفحص أنه برتبة رائد شرطة في قوات الأمن المركزي، وباستجوابه حول ملابسات الواقعة قال في المحضر: "أنا مكنش قصدي أقتلها.. كانت بتتخانق معايا علشان عاكست بنت كانت ماشية في الشارع ضربتها بوكس واحد لقيتها وقعت على الأرض، أخدتها وجريت على مستشفى الهرم وعرفت إنها ماتت".

ما جاء على لسان الضابط سجلته القوات، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة، التي باشرت التحقيق، وقررت حبسه لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

عرض التعليقات